بن حبتور: : النازيون الجدد هم آل سعود وآل نهيان ومن يقف معهم ضد الشعب اليمني

موقع أنصار الله  –  صنعاء  –  21 صفر 1442 هجرية

قال رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، أن السعودية وحلفاؤها يقومون حالياً بدور النازية التي حدثت في الأربعينيات من القرن العشرين ويمارسوه بقتل اليمنيين براً وجواً وبحراً و حصارهم وتجويعهم للمواطنين.. مضيفا أن النازيين الجدد هم آل سعود وآل نهيان ومن يقف معهم ضد الشعب اليمني في هذا القتل غير الإنساني وغير المبرر .. مؤكداً أن ما يقومون به باليمن من إجرام ليس له علاقة على الإطلاق بموضوع تحرير أو دفاع عن الشرعية كما يزعمون أو خلافه.

 جاء ذلك في فعالية نظمها مكتب رئاسة الجمهورية وأمانة العاصمة في الذكرى الرابعة لمجزرة العدوان الأمريكي السعودي في الصالة الكبرى تحت شعار ” مجزرة الصالة الكبرى .. جريمة أمريكية لا تٌنسى” .

وأوضح أن إحياء هذه الذكرى يأتي لتذكير الجميع بحجم المأساة والجريمة التي تعرض لها الشعب اليمني في هذا المكان الذي لم تكن الجريمة الأولى كما لن تكن الجريمة الأخيرة.. لافتا إلى  أن جرائم دول العدوان  الأمريكي السعودي الإماراتي استمرت طيلة هذه المدة الزمنية لخمس سنوات ونصف تقريباً .. معتبراً هذه الفعالية محطة من محطات الصمود الذي ثبّت فيها الشعب اليمني للذود عن حياض الوطن وحقوقه وكرامته وعزته.

وقال “إن حضور هذه الكوكبة من قيادة المجلس السياسي الأعلى والمسؤولين في الحكومة يؤكد أهمية إحياء هذه الذكرى الأليمة واستذكار الجريمة التي حدثت من قبل عدوان لا يعلم لا لغة العصر ولا لغة الحضارة ولا يفهم بالتاريخ “.

وبين الدكتور بن حبتور أن جريمة بحجم جريمة الصالة الكبرى كانت كفيلة إذا ما كان هناك عاقل أو راشد في دول العدوان أن يعمل على إيقاف العدوان فوراً وأن يعي أن سلك العدوان يتجه بطريقة غير صحيحة وفي اتجاه غير موفق.

وعبر الدكتور بن حبتور عن الشكر للمجلس السياسي الأعلى الذي يرعى مثل هذه الأنشطة والفعاليات للتذكير بالمسيرة الكبيرة ولأمين عام المجلس وزملائه على تنظيم الفعالية والنشاط وهذا العمل الكبير ولأمين العاصمة وجهده الكبير رغم شحة الامكانات.

كما عبر في الوقت ذاته عن الشكر للفريق جلال الرويشان الذي يقود العمل في المجالين الأمني والعسكري ويذكر الجميع بالمسئولية لكي نحيي معه وأسرته الذين تعرضوا لظلم شديد إزاء هذه الجريمة النكراء.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا