حفل كرنفالي طلابي بيريم إب أحتفاءً بذكرى المولد النبوي الشريف

موقع أنصارالله – إب – 10 ربيع الأول 1442 هجرية

أقيم بمديرية يريم محافظة إب عرض كرنفالي طلابي أبتهاجاً بذكرى مولد الرسول الاعظم محمد صلى الله عليه وآله .

شارك في العرض الكرنفالي الذي نظمته السلطة المحلية والاشرافية والقطاع التربوي بالمديرية ما يقارب من ثلاثة ألاف طالبا حمل في طياته التعبير عن ما يحمله اليمنيون في ثنايا صدورهم من حب وتعظيم لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

وفي الحفل اكد محافظ إب عبد الواحد صلاح عظمة هذه المناسبة ومكانة الرسول الأعظم صلوات الله عليه وعلى آله في قلوب ووجدان وسلوكيات أبناء هذه الأمة .

ولفتت إلى أن هذه المناسبة تعد محطة إيمانية كبيرة للإستفادة من رسول الله والإقتداء به كقائد ومعلم للأمة في مختلف المجالات .

وأوضح محافظ إب أهمية أن تكون هذه المناسبة فرصة للعودة إلى الله ورسوله وإشاعة قيم التسامح والتكافل والإحسان بين أفراد المجتمع والعناية بأسر المرابطين والشهداء .

ودعا إلى أهمية التحشيد للفعالية المركزية الكبرى يوم الخميس الثاني عشر من ربيع الأول في مركز المحافظة للتعبير عن مدى الحب والإكبار لرسولنا وقائدنا ومعلمنا صلوات الله عليه وآله .

بدورهما أكد المشرف العام للمحافظة يحيى اليوسفي ووكيل المحافظة رئيس الحفل راكان النقيب ضرورة العمل لتجسيد سلوكيات الرسول الكريم قولا وفعلا وربط الأجيال الناشئة بهذا الرسول الذي جعل الله على يديه هداية هذه الأمة .

وأشارا إلى أن هذه المناسبة التي تعد أفضل وأهم المناسبات لكل المسلمين يمكن أن تكون منطلقا لتوحيد الأمة نحو ما ينفعها في دينها ودنياها وآخرتها .

ونوه اليوسفير والنقيب إلى أن الأعداء عملوا على أضعاف الصلة بين أبناء الأمة والرسول الكريم صلى الله عليه وسلم كي يسهل عليهم تركيع المسلمين والتحكم بهم .

ولفتا إلى أن العودة لنبي الرحمة يعني العودة للقوة والعزة والتوحد .

حضر الحفل عضو مجلس الشورى محمد علي التويتي ومدير المديرية ناصر العمري ومشرف المربع الشمالي بالمحافظة علي الحماس ومشرف المديرية محمد الحسني وعدد من قيادة السلطة المحلية والاشرافية والمشائخ والشخصيات الاجتماعية والقيادات الامنية والعسكرية وجمع غفير من المواطنين .

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا