حفل خطابي وقافلة من مكاتب محافظة صنعاء احتفاء بذكرى المولد النبوي

موقع أنصار الله  –  صنعاء  –  11 ربيع الأول 1442 هجرية

أٌقيم بمحافظة صنعاء اليوم حفل خطابي وفني احتفاءً بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه أفضل الصلوات وأتم التسليم.

وفي الحفل اعتبر محافظ صنعاء عبدالباسط الهادي، الاحتفاء بهذه المناسبة يكتسب أهمية بالغة لإيصال رسالة اليمنيين إلى أصقاع العالم بتمسكهم برسول الله وسيرته النيرة.

ونوه بتفاعل أبناء المحافظة للاحتفال بهذه المناسبة تجسيداً لحبهم للنبي ونصرته وإحياء مكارم أخلاقه ومبادئه.. مستعرضاً المزايا الكريمة والأخلاق الحميدة والفضائل المحمدية التي خصّ الله بها الرسول الأعظم من بين سائر عباده.

ولفت إلى دلالة الاحتفال بهذه المناسبة الدينية في عظمة ومكانة سيد البشرية محمد لدى الشعب اليمني .. معتبراً إحياء ذكرى مولد النبي الخاتم، رسالة قوية لدول العدوان بصمود أبناء الشعب اليمني وثباتهم حتى تحقيق النصر.

فيما اعتبر وكيل أول محافظة صنعاء حميد عاصم تفاعل المكاتب التنفيذية وكافة مديريات المحافظة في الاحتفال بذكرى مولد النور، دليل على أصالة اليمنيين وتمسكهم منذ القدم بقيم ومنهج وسلوك وأخلاق الحبيب المصطفى في القول والعمل.

ولفت إلى أهمية هذه المناسبة في تعزيز وحدة الأمة .. مبيناً أن إحياء فعالية المولد النبوي رسالة واضحة لقوى الظلم والطغيان باستمرار الشعب اليمني في صموده وثباته لمواجهة العدوان ومرتزقته حتى تحقيق النصر.

بدوره تطرق عبدالكريم عاطف في كلمة الجانب الثقافي إلى الصفات التي تحلى بها الرسول الكريم والذي استطاع أن يحوّل مجتمع الشرك والجهل إلى أمة واحدة متماسكة تدين بالإسلام وتتعامل بالمحبة بين أفرادها.

وأكد حاجة الأمة إلى العودة الصادقة إلى كتاب الله والرسول الأعظم ونهجه القويم .. لافتاً إلى أن الاحتفاء بهذه المناسبة، احتفاء بعزة و كرامة الأمة وبقائد عظيم أخرجها من الظلمات إلى النور.

وأشار عاطف إلى دلالات الاحتفاء بذكرى خير المرسلين وسط أجواء روحانية تغمر قلوب اليمنيين لتعزيز الهوية الإيمانية والانتماء لثقافة القرآن.

تخلل الحفل أوبريت إنشادي وقصيدة شعرية، عبرت عن عظمة المناسبة والإقتداء بالرسول الكريم والحرص على تربية الأجيال بأخلاق وقيم نبي الرحمة.

إلى ذلك سيّرت المكاتب التنفيذية والخدمية بصنعاء ومكتب الصحة بالمحافظة وفروعه في المديريات قافلة مالية وطبية ومواد غذائية دعماً للمرابطين في الجبهات بحضور محافظ صنعاء ووكيل أول المحافظة ووكيل وزارة الصحة ووكلاء المحافظة بذكرى المولد النبوي.

احتوت القافلة “باسم الفتح المبين” على أموال نقدية بقيمة 25 مليون ريال من مختلف المكاتب التنفيذية والخدمية بالمحافظة وأدوية ومستلزمات طبية وعلاجية مقدمة من مكتب الصحة بالمحافظة وفروعه بالمديريات ومواد غذائية بتكلفة 25 مليون ريال.

وحيا محافظ صنعاء الهادي كل من ساهم في تجهيز ورفد القافلة .. مشيدا بالتفاعل والدعم السخي للمكاتب التنفيذية بالمحافظة ودورها في رفد الجبهات واستمرار التحشيد والتعبئة وتعزيز الانتصارات في مواجهة قوى الغزو والاحتلال.

وأكد أن إمعان العدوان في جرائمه وحصاره لن يزيد الشعب اليمني إلا بأساً وصلابة في مواجهته من خلال تعزيز الجهود لإمداد الجبهات بالمال والرجال والنفير العام إلى مواقع العزة والكرامة لطرد المحتل وإسقاط المشاريع الاستعمارية.

وأشار المحافظ الهادي إلى أن الصمود والثبات واستمرار رفد ميادين الدفاع عن الوطن بكل غال ونفيس على مدى ست سنوات، أثمر نصرا وكرامة من خلال ملاحم انتصارات الجيش واللجان والتنكيل بجحافل العدوان ومرتزقته.

 

حضر الحفل وتسيير القافلة أعضاء الهيئة الادارية للمجلس المحلي بالمحافظة ووكيل وزارة الصحة لقطاع الطب العلاجي الدكتور علي جحاف وعدد من وكلاء المحافظة ونائب مشرف المحافظة يحيى المؤيدي وأعضاء السلطة المحلية وقيادات أمنية وعسكرية ومدراء المكاتب التنفيذية ومسئولي المكتب الاشرافي وقيادة مكتب الصحة وفروعه بالمديريات ومشائخ ووجهاء وشخصيات اجتماعية.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا