أبناء ميفعة عنس بذمار يرفدون الجبهات بقافلة شتوية  

موقع أنصار الله  –  ذمار  –  10 ربيع الآخر 1442 هجرية

قدم أبناء خربة أفيق في مديرية ميفعة عنس بذمار ، اليوم الأربعاء،  قافلة شتوية دعما للمرابطين في الجبهات.

وخلال تسيير القافلة، التي احتوت على ملابس شتوية، نُظمت وقفة في إطار حملة التحشيد والتعبئة شارك فيها أعضاء السلطة المحلية والتنفيذية والمكتب الإشرافي ومشائخ ووجهاء.

وأكد المشاركون في الوقفة على وحدة الصف ومواصلة الصمود والثبات ورفد الجبهات بالرجال وقوافل الدعم حتى يتحقق النصر.

وفي الوقفة، أشاد وكيل المحافظة عباس العمدي، بمواقف أبناء ميفعة عنس في تقديم قوافل من الشهداء في مواجهة العدوان… لافتا إلى دور أبناء خربة أفيق والمديرية بشكل عام في رفد الجبهات بالرجال وقوافل الدعم.

وأشاد بتضحيات الجيش واللجان الشعبية وإنجازات القوة الصاروخية.. لافتا إلى أن صمود الشعب اليمني أفشل مخططات العدوان.

وحث العمدي، على تعزيز وحدة الصف والإسهام الفاعل في تعزيز جهود التحشيد بالمديرية.

فيما أشار مدير المديرية علي الكبسي وأمين المجلس المحلي علي القيسي، إلى أن هذه القافلة وما سبقها تؤكد على التلاحم الشعبي والرسمي في مواجهة العدوان.

بدوره أشار مشرف المديرية عامر الحماطي، إلى أن استمرار رفد الجبهات دليل على بذل وعطاء القبيلة اليمنية ومؤازرتها للجيش واللجان الشعبية.

وألقيت خلال الوقفة كلمات وقصيدة، أشادت في مجملها بانتصارات الجيش واللجان الشعبية وانجازات القوة الصاروخية.. مؤكدة أهمية الاستمرار في رفد الجبهات حتى تحقيق النصر.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا