محافظ شبوة يحذر من نقل المناطق العسكرية للمرتزقة من مأرب إلى شبوة

موقع أنصار الله  –  شبوة  –  20 ربيع الآخر 1442 هجرية

حذر محافظ  محافظة شبوة الشيخ أحمد الحسن الامير من مؤامرة نقل مقرات المناطق العسكرية التابعة للمليشيات الموالية للعدوان من مدينة مأرب الى عدد من المناطق في محافظة شبوة .

وأكد الأمير في بيان له ، اليوم السبت، أن مخطط نقل قيادة المنطقة العسكرية الثالثة والسادسة والسابعة التابعة للمرتزقة  إلى بيحان ومدينة عتق عاصمة المحافظة ، سوف يحول محافظة شبوة إلى ساحة حرب مفتوحة خلال الفترة القادمة .

ودعا المحافظ الأمير كافة عقلاء وأحرار محافظة شبوة إلى إفشال هذا المخطط ومنع حكومة الفار هادي من تحويل مناطقهم وأوديتهم إلى ساحات حرب مفتوحة مستقبلاً ، مؤكداً أن مخطط حكومة الفار هادي يستهدف شبوة وأمنها وسلامها الاجتماعي ويهدف إلى تشديد القبضة العسكرية على المناطق والحقول النفطية وسيدفع ثمن هذا المخطط الخطير أبناء وقبائل محافظة شبوة .

وطالب كافة أحرار شبوة وحريب وبيحان باتخاذ الاجراءات الكفيلة بمنع تحويل مناطقهم  إلى ممرات آمنة لمرتزقة العدوان والامريكي  السعودي الاماراتي، والاسهام في أفشال هذا المخطط .

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا