برعاية عضو السياسي الأعلى الحوثي.. إنهاء قضية قتل بين آل الجعدبي وآل الزريقي

موقع أنصار الله – صنعاء – 4 جمادى الأولى 1442 هجرية

رعى عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي، الجمعة، بمديرية بني مطر محافظة صنعاء صلحًا قبليًا في قضية قتل بين آل الجعدبي وآل الزريقي.

وفي الصلح القبلي بحضور محافظ صنعاء عبدالباسط الهادي وعضو مجلس النواب يحيى المطري وعدد من المشائخ والوجهاء، أعلن أولياء دعم المجني عليه علي علي قايد الجعدبي العفو عن الجاني مبروك محمد الزريقي لوجه الله وتشريفًا للحاضرين وتلبية لدعوة قائد الثورة.

وحيا عضو السياسي الأعلى الحوثي موقف أولياء الدم من آل الجعدبي في العفو عن الجاني من آل الزريقي بما يجسد القيم النبيلة في التسامح وتضميد الجراح والحرص على لم الشمل وروابط الإخاء.

وأكد أن المرحلة الاستثنائية التي يمر بها الوطن، تستدعي من الجميع المبادرة في حل القضايا والخلافات المجتمعية ورصف الصفوف لمواجهة العدوان الذي يستهدف اليمن أرضًا وإنسانًا.

واعتبر الحوثي مواقف العفو والصفح رسائل للعدوان بتكاتف أبناء الشعب اليمني ووعيهم في وتلاحمهم في خندق الدفاع عن الوطن.

فيما أشاد محافظ صنعاء بجهود عضو السياسي الأعلى الحوثي ودوره في إنجاح مساعي الصلح لحل قضايا الثأر والنزاعات تجسيدا لروابط الإخاء وقيم التسامح بين قبائل اليمن.

ودعا إلى تضافر الجهود لحل الخلافات ووقوف الجميع في خندق الدفاع عن الأرض والعرض والسيادة الوطنية، منوها بما يتحقق للوطن من مكاسب وانتصارات عظيمة تعزز من وحدة الجبهة الداخلية لمواجهة العدوان.

بدورهم أشاد الحاضرون بموقف أولياء الدم في العفو عن الجاني في القضية وإغلاق ملفها بما يعزز من القيم والمبادئ القبلية اليمنية الأصيلة.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا