منظمة حقوقية دولية تقر بارتكاب السعودية جرائم حرب في اليمن وانتهاكات جسيمة في المهرة وتندد بالحصار

موقع أنصار الله – متابعات – 4 جمادى الآخرة 1442 هجرية

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن السعودية ارتكبت انتهاكات عديدة للقانون الإنساني الدولي في اليمن بينها هجمات قد ترقى إلى جرائم حرب.
وأشارت المنظمة في تقرير لها نشرته السبت على موقعها إلى استشهاد ما لا يقل عن 7,825 مدنيا من بينهم 2,138 طفلا، وإصابة 12,416 منذ 2015، بحسب “مكتب مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان”.. مرجحة أن تكون الحصيلة الفعلية أعلى بكثير منذ بدء الحرب على اليمن.
وأوضحت ان معظم هذه الخسائر جاءت نتيجة غارات التحالف الجوية على اليمنيين.
كما وثقت المنظمة عدة هجمات غير قانونية للتحالف استهدفت منازل، وأسواق، ومستشفيات، ومدارس، ومساجد.
وأكد التقرير أن القادة السعوديين يواجهون مسؤولية جنائية محتملة عن جرائم حرب بسبب مسؤوليتهم عن هذه الهجمات.
ولفت التقرير إلى ارتكاب القوات العسكرية السعودية ومليشيات المرتزقة انتهاكات جسيمة في محافظة المهرة.
وتابع التقرير ان هذه الانتهاكات تشمل الاعتقالات التعسفية، والتعذيب، والإخفاء القسري، والنقل غير القانوني للمحتجزين إلى السعودية.
وحسب التقرير، أدت الحرب إلى تفاقم الأزمة الإنسانية القائمة جراء فرض التحالف بقيادة السعودية حصارا جويا وبحريا منذ مارس 2015.
وينقل التقرير عن “فريق الأمم المتحدة للخبراء الدوليين والإقليميين البارزين المعني باليمن” تأكيده في وقت سابق بأن لديه “أسبابا معقولة” للاعتقاد بأن السعودية والإمارات وحكومة المرتزقة مسؤولون عن انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا