مدير مكتب الرئاسة يؤكد دعم الجهود للحفاظ على المدن التاريخية

موقع أنصار الله – صنعاء – 7 جمادى الآخرة 1442 هجرية

شدد مدير مكتب رئاسة الجمهورية أحمد محمد حامد، على أهمية الحفاظ على كافة المدن التاريخية وفي مقدمتها مدينة صنعاء القديمة ومنع أي استحداثات فيها.. مؤكدا مساندة مؤسسة الرئاسة للإجراءات التي تحافظ على تاريخ وهوية الشعب اليمني الإيمانية والحضارية.
وأوضح حامد خلال إجتماع اللجنة العليا للحفاظ على مدينة صنعاء القديمة اليوم الأربعاء ، أن صنعاء القديمة ثروة تاريخية وقيمة حضارية لا يدرك أهميتها البعض وهي ملك لكل اليمنيين وعليهم الحفاظ عليها ، مؤكدا أنه سيتم إزالة كافة المخالفات التي تهدد الطابع التاريخي للمدينة بشكل كلي وبدون استثناء.
وأهاب حامد، بوزارة الثقافة والهيئة العامة للمحافظة على المدن التاريخية والمعالم الأثرية وكافة الجهات المعنية، بتكثيف الجهود للاهتمام بمدينة صنعاء القديمة وجميع المدن التاريخية والمعالم الأثرية.
وناقش الاجتماع بحضور وزير الثقافة عبد الله الكبسي والقائم بأعمال وزير السياحة أحمد العليي ونائب وزير الثقافة محمد حيدرة ووكيل وزارة الداخلية اللواء رزق الجوفي، أوضاع مدينة صنعاء القديمة وما تتعرض له من استحداثات تشوه الطابع التاريخي للمدينة.
وتطرق الاجتماع إلى سبل معالجة الأوضاع في مدينة صنعاء القديمة والعمل على إزالة كافة المخاطر الناتجة عن المخالفات المستحدثة على الطراز المعماري الفريد في سياق استمرار جهود الحفاظ على المدينة التاريخية.
واستعرض الاجتماع، أوضاع الهيئة العامة للمحافظة على المدن التاريخية والصعوبات التي تواجهها وسبل تعزيز نشاطها بما يمكنها من أداء عملها على أكمل وجه.
وأكد الاجتماع، ضرورة تضافر جهود كافة الجهات المعنية للحفاظ على مدينة صنعاء القديمة ومنع وإزالة المخالفات المستحدثة فيها، ودعم الشرطة السياحية لتقوم بمهامها في منع الاستحداثات والمخالفات.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا