انتحار ضابط ثان من المشاركين في صد هجوم مبنى الكابيتول الأخير

 

توفي ضابط شرطة ثان، من بين الضباط الذين صدوا الهجوم على مبنى الكابيتول في 6 يناير/ كانون الثاني، منتحراً، وفقاً لقائد شرطة العاصمة واشنطن.

وعرّف قائد الشرطة روبرت كونتي الضابط بأنه جيفري سميث، الذي قال إنه أصيب أثناء محاولته المساعدة في احتواء حشد مؤيدي الرئيس السابق ترامب، بعدما حاولوا منع الكونغرس من التصديق على فوز الرئيس بايدن في الانتخابات، بحسب ما ذكرت صحيفة “thehill” الأميركية.

وقال كونتي خلال مؤتمر صحفي يوم أمس الأربعاء، “كان هذا وضعاً مؤسفاً ومأساوياً للغاية بالنسبة لنا، لقد أصيب نتيجة المواجهة التي وقعت في مبنى الكابيتول وبعد ذلك انتحر الضابط”.

وأضاف، “إن سميث كان على ما يبدو في طريقه للعمل عندما انتحر”، مؤكداً  أن شرطة العاصمة تولت التحقيق في وفاته. هذا ووجه تعازيه مجدداً لجميع أفراد عائلة سميث.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا