ثلثا مقاتلات “إف 35” لا تطير… مسؤولة في البنتاغون تكشف عن مشاكل كبيرة

موقع أنصار الله  —  متابعات  –   18 جمادى الآخرة 1442 هجرية

كشفت مسؤولة كبيرة سابقة في وزارة الدفاع الأمريكية عن مشاكل كبيرة يواجهها برنامج تصنيع مقاتلات الجيل الخامس “إف 35” الأمريكية.

سلطت رئيسة الاستحواذ المنتهية ولايتها في البنتاغون، إيلين لورد، الضوء على حالة برنامج طائرات الجيل الخامس الأمريكية “F-35 Joint Strike Fighter” والمشكلات الكبيرة التي يواجهها.

وفي مقابلة مع مجلة ” militarywatch” أشارت المسؤولة السابقة في وزارة الدفاع الأمريكية إلى أنه “على الرغم من أن الطائرة إف 35 قد تم تصميمها كمقاتلة منخفضة التكلفة ومنخفضة التكلفة بالنسبة للصيانة لتكون بمثابة نظير أخف وزنا وأرخص وأقل تكلفة من طائرات إف 22، إلا أن تكاليف التشغيل ومتطلبات الصيانة للطائرة كانت مرتفعة للغاية بالنسبة بالمقارنة مع باقي المقاتلات من نفس النوع الأمر الذي أثر على معدلات الإنتاج بشكل كبير”.

واعتبرت المسؤولة أن هذه المشكلات جعلت البنتاغون يحذر من “أن الحفاظ على أسطول أف 35 قد لا يكون في متناول الجميع، مع الإشارة إلى احتياجات الصيانة العالية لكل ساعة تشغل واحدة والتي تبلغ حوالي 31000 دولارا أمريكيا”.

 

ونوهت المسؤولة إلى أنه، تم تصنيع مقاتلات الجيل الخامس “إف 35” من أجل تخفيض تكلفة ساعة التشغيل الواحدة لدى مقاتلات الجيل الرابع “إف 22” إلا أن الأخيرة تكلف صيانة ساعتها التشغيلية حوالي 7700 دولار في ساعة العمل، ولديها معدلات استعداد أعلى في الأسطول الأمريكي على الرغم من وجود المئات في الخدمة بسبب تصميمها البسيط منخفض التكلفة.

 

وأكدت رئيسة الاستحواذ المنتهية ولايتها تنفيذ نسبة 36% من القدرة الكاملة لمهمة طائرات الجيل الخامس، وقالت “نحن نسعى جاهدين لتكون بنسبة 50% للأسطول”.

 

سبوتنيك

 

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا