اعتقالات بالقدس وتوغل عسكري محدود بغزة

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– 6 رجب ١٤٤٢هـ

اعتقلت قوات العدو الصهيوني، فجر اليوم الخميس، شابين قرب الشارع الرئيسي من بلدة شعفاط بالقدس المحتلة، فيما بلغ عن توغل عسكري للعدو لمسافة محدودة شرق بلدة دير البلح وسط قطاع غزة.

وشهدت عدة مناطق في مدينة القدس المحتلة خلال الـ24 ساعة الماضية، حملة اعتقالات تركزت في مخيم قلنديا وحي الطور والبلدة القديمة.

وأفاد نادي الأسير بأن قوات العدو اعتقلت الشابين سامي أبو خضير، وليث أبو خضير، واقتادتهما إلى مركز توقيف في مستوطنة “النبي يعقوب”.

وتشهد أحياء وقرى مدينة القدس المحتلة بشكل يومي حملات دهم واقتحام يتخللها تنفيذ اعتقالات في صفوف الشباب المقدسيين، ويتزامن مع ذلك تعمد قوات العدو نشر الخراب والرعب بين صفوف المواطنين.

كما وتمارس قوات العدو تنفيذ سياسة الاعتقال المتكرر بحق الشبان هناك من خلال إعادة اعتقالهم لأكثر من مرة خلال أيام قليلة أو حتى في الأسبوع الواحد كأحد أساليب الترهيب التي تنتهجها بحقهم.

وتعتبر مدينة القدس وقراها من أكبر التحديات التي تواجهها حكومة العدو الصهيوني على صعيد المقاومة الشعبية، فرغم كل الأساليب القمعية التي تنتهجها بحقهم إلا أن الشباب المقدسين ما زال يتصدر الموقف الفلسطيني في المقاومة والمواجهات والدفاع عن المسجد الأقصى والمقدسات المسيحية والإسلامية.

وفي سياق الانتهاكات الصهيونية، توغلت عدة آليات عسكرية صهيونية، صباح اليوم الخميس، لمسافة محدودة شرق بلدة دير البلح وسط قطاع غزة.

وبلغ عن انقلاب جيب عسكري لجيش العدو قرب بوابة النمر شرق دير البلح، ووصول سيارات إسعاف لنقل المصابين.

وأفاد شهود عيان أن أربع جرافات عسكرية ضخمة توغلت لعشرات الأمتار انطلاقا من موقع “كوسوفيم” العسكري، وشرعت بأعمال تسوية وتجريف في الاراضي الزراعية الواقعة قرب السياج الفاصل.

وهذا التوغل الرابع خلال الـ72 ساعة الأخيرة شرقي القطاع، إذ توغلت، أمس الأربعاء، جرافات شرقي خان يونس، وأمس الأول شرقي مدينة غزة، وقبلها بيوم شرقي جباليا.

وتتوغل قوات العدو بشكل محدود في بعض المناطق شرقي القطاع وشماله، وتجرف أراض زراعية محاذية للسياج الأمني بذريعة أمنية.

 

المصدر: عرب48

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com