محافظ تعز يدشن الخطة المرحلية الثانية زمن الرؤية الوطنية

موقع أنصار الله – تعز – 19 شعبان 1442 هجرية

 

دشن محافظ تعز سليم محمد المغلس اليوم الخميس، خطة السلطة المحلية بالمحافظة للعام الجاري في إطار الخطة المرحلية الثانية من الرؤية الوطنية 2021-2025م.

وفي التدشين أوضح المحافظ المغلس أن تدشين السلطة المحلية بمحافظة تعز للخطة التنفيذية للعام 2021 م في إطار الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة، تدشين لمرحلة التنفيذ والتي ستتم وفقاً لجدول زمني ومسار لتحسين الأداء وتجويد الخدمات، وليست للمزايدة الإعلامية.

وشدد على ضرورة العمل بكل إصرار وعزم لتنفيذ هذه الخطة وذلك بالاعتماد على الله والتوكل عليه، واستلهام روح الصمود والإنجاز من تجربة قياداتنا الحكيمة والمجاهدين الأبطال.

وثمن جهود فريق التخطيط التي بذلها لإعداد هذه الخطة، والتي حرصت السلطة المحلية على أن تكون واقعية بناءً على إيرادات المحافظة المحلية والمشتركة وفقاً للمتاح والممكن.

ولفت محافظ تعز الى أنه تم توزيع إيرادات المحافظة المتوقعة خلال هذا العام في عدة مجالات حسب الأولويات منها 20% في الجانب الزراعي والحيواني، وسيتم تشكيل وحدة تنفيذية في هذا الجانب تكون معنية في المشاريع الزراعية ويصدر بها قرار، مشيراً أنه تم تحديد نسبة 15% من الإيرادات المحلية والمشتركة بحوالي 622 مليون ريال تخصص للمبادرات الزراعية في جميع مديريات المحافظة.

وأضاف أنه تم تخصيص نسبة 15% من الإيرادات للمبادرات المجتمعية من غير المجال الزراعي منها 8% بحوالي 331 مليون ريال للمبادرات المجتمعية في مجال شق وترميم الطرقات في الأرياف… مؤكداً على تقديم المبادرات الى السلطة المحلية وسيتم اختيارها وفقاً لجدوائية المشروع وعدد المستفيدين منه، والتفاعل المجتمعي المقدم لتنفيذ المشروع.

وأشار المحافظ المغلس أنه تم تخصيص نسبة 8% و7% بحوالي 299 مليون ريال حسب تقدير الإيرادات المحلية والمشتركة للمحافظة للمبادرات الأخرى ذات الطابع الخدمي.

وأعلن المغلس أنه تم اعتماد حوالي 117 مليون ريال ضمن الخطة لهذا العام في مجال رصف الشوارع الرئيسية وإعادة ترميمها في مركز الحوبان بمفرق ماوية وجولة الحوبان، إضافة الى تخصيص نسب أخرى لمشاريع شق 12 شارع في مديريتي التعزية وصالة، وشراء معدات للوحدة التنفيذية.

وأشار إلى ضرورة تحسين مستوى الإيرادات وترشيد الإنفاق، والحرص على البناء الاجتماعي لتعزيز حالة الوعي المجتمعي في كافة الجوانب منها تيسير الزواج وتخفيض المهور بمبادرات يطلقها المجتمع ولا ينتظر بذلك قرار من رئاسة الوزراء او السلطة المحلية… مثمناً جهود المكاتب التنفيذية التي تعمل بجد في ظل استمرار العدوان والحصار وكون تعز تعد خلفية لجبهات المواجهة مع الأعداء.

ولفت إلى أن العام الماضي كان حافلاً بالإنجازات رغم الصعوبات والتحديات التي فرضها العدوان والحصار .. داعياً إلى تضافر الجهود لخدمة أبناء المحافظة والتخفيف من معاناتهم.

كما أكد حرص السلطة المحلية على إشراك شركاء التنمية في تنفيذ عدد من المشاريع المقرة في الخطة وخصوصاً المشاريع الأعلى تكلفة كمشروع شبكة الصرف الصحي في منطقة الحوبان وما جاورها، ومشروع المياه الذي خصص له هذا العام حوالي 361 مليون ريال من الإيرادات ليعمل على تغطية عدد من المناطق السكنية وتوصل المياه الى جميع المواطنين في مركز المدينة الجديدة بالحوبان… لافتاً أنه تم التوقف بمشاريع مياه الريف وذلك لتعثرها في المرحلة السابقة بسبب عدم وجود إدارة فاعلة لإدارة هذه المشاريع، مؤكداً أنه في حال تم تشكيل وإيجاد إدارة ناجحة بإشراف مدراء المديريات لأي مشروع مياه ريفي سيتم دعمه وتنفيذه وفقاً للمتاح.

وأشار أنه تم تخصيص نسب أخرى للتعليم والصحة بحيث تعزم السلطة المحلية هذا العام بإذن الله على تجهيز وإيجاد مستشفى حكومي بمديرية التعزية كونها عاصمة المحافظة… منوهاً أن إذاعة تعز سيكون لها حضور خلال العام القادم من محافظة تعز وسيتم دعمها لتستمر بالتغطية.

ونوه الى أن بعض المشاريع المركزية سيتم اعتمادها بعون الله ، اضافة الى المشاريع التي ستنفذ بتمويل من شركاء التنمية وستبدأ مرحلة التنفيذ خلال هذه المرحلة.

وحث جميع المديريات ووفقاً لهذه الأرقام أن تعمل على إعداد ما لديها من مشاريع ودراسات في مختلف الجوانب ليتم اعتمادها وفق هذه النسب والبدء بالتنفيذ.

وأضاف المحافظ المغلس أنه لا ينبغي أن يركز البعض فقط على مقدار الربح عليه، بل عليه أن يركز على مدى الفائدة التي ستعود بالنفع على المجتمع والمواطن.

وقال” إذا ما تحركنا وعملنا بكل عزم وإرادة متوكلين على الله سنحقق ذلك رغم الصعوبات والأخطار والتحديات المتوارثة أو تلك التي يفرضها العدوان والحصار، وأن الجميع معني بإنجاح هذا المشروع الوطني والمساهمة الفاعلة في تحقيقه بتكاتف الجهود لإسقاط الخطة على الميدان.

وشدد على ضرورة اضطلاع الجميع بدورهم في وضع مصفوفة تنفيذية ومتابعة للمهام والأعمال… لافتاً إلى أن الخطة التي تم تدشينها خلاصة لما تم الاتفاق عليه وما يمكن تنفيذه خلال العام الجاري وفق الإمكانات المتاحة.

وتابع ” ثقتنا بالانتصار نابعة من إيماننا وتوكلنا المطلق على الله، وإدراكنا لحجم الجهود المبذولة والطاقات الكامنة لدى أبناء شعبنا وقدراتهم وتصميمهم الكبير على النهوض والحرية، وما هذا الصمود لستة أعوام الا ثمرة من أحد ثمار هذا التصميم والروحية المشتعلة بالإباء والعزة والكرامة في صميم كل أبناء شعبنا.

وكان في التدشين تم استعراض ما تضمنته مراحل إعداد الخطة التنفيذية للرؤية للعام 2021م للسلطة المحلية بالمحافظة حتى تدشينها اليوم والتي تهدف لتقديم الخدمات للمواطنين وتلامس احتياجاتهم.

حضر التدشين عدد من وكلاء المحافظة ومدراء عموم المديريات ومدراء عموم المكاتب التنفيذية والمسؤولين في المحافظة.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا