ربيعي: سنشهد خطوات جديدة في مسيرة هزيمة الغطرسة

موقع أنصار الله  – إيران– 24 شعبان ١٤٤٢ هـ

قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي، “اليوم (مع انعقاد محادثات فيينا حول الاتفاق النووي) سنشهد خطوات جديدة في مسيرة هزيمة الغطرسة وإحياء الاتفاق النووي”.

ربيعي أوضح في مؤتمره الصحافي الاسبوعي، اليوم الثلاثاء، انه “كما توقعنا في ذروة الحرب الاقتصادية والضغوط القصوى لنظام ترامب، أن أميركا لا خيار أمامها سوى العودة الى الاتفاق، وعودة الاطراف الموقعة على الاتفاق إلى التزاماتها”.

وإذّ أكد أن إيران ما كانت لتحقق نجاحاً في هذا الملف “لو لم نتمسك بضبط النفس أمام مثيري الحرب، ومواجهة  سياسات ترامب رغم كل الضغوط الداخلية والخارجية للانسحاب من الاتفاق كما فعل ترامب”، اعتبر أن “صمود وممانعة الشعب ومعاناته”، بالإضافة إلى تمسك “قائد الثورة الاسلامية في دعم الاتفاق النووي، وحق إيران القانوني في مواجهة هذه التهديدات والعقوبات”، لهما الفضل في “هذا النجاح”.

وشدد ربيعي، على أنه “لا خيار” أمام الإدارة الأميركية في المستقبل القريب، سوى إنهاء سياساتها المنتهكة للقانون، وإنهاء الحظر والانتهاكات أحادية الجانب للاتفاقيات الدولية. موضحاً أن اجتماع فيينا  الذي يعقد اليوم، يشكّل فرصة لجميع الأطراف، لمناقشة كيف ومتى تعود جميع الاطراف إلى التزاماتها في الاتفاق. لافتاً إلى ان ممثلي إيران سيؤكدون في الاجتماع، على “عدم إمكان إجراء محادثات بين إيران وممثلي أميركا”.

هذا ويعقد اليوم الثلاثاء في العاصمة النمساوية فيينا لقاء لمجموعة 4 + 1 الموقعة على الاتفاق النووي مع ايران على مستوى المدراء السياسيين في وزارات خارجية هذه الدول من أجل البحث في عودة الولايات المتحدة لهذا الاتفاق بعد انسحابها منه عام 2018.

 

المصدر: وكالات

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا