ايران وطاجيكستان توقعان على مذكرة للتعاون الدفاعي بينهما

موقع أنصار الله – متابعات – 26 شعبان 1442 هجرية

وقع وزير الدفاع الايراني العميد اميرحاتمي و نظيره الطاجيكي الجنرال شير علي ميرزا اليوم الخميس في طهران على مذكرة تعاون في المجال الدفاعي بين البلدين.

وقال العميد امير حاتمي  في ختام الجولة الثانية من محادثاته مع نظيره الطاجيكي ان هناك ارضيات مناسبة جدا يمكن استثمارها لتمتين التعاون بين ايران وطاجيكستان على مختلف الاصعدة خاصة على الصعيدين الامني والدفاعي وذلك انطلاقا من المشتركات بينهما في مختلف المجالات الدينية والثقافية والتاريخية و لحضارية.
واعرب وزير الدفاع الايراني عن ارتياحه للمحادثات  التي اجراها مع نظيره الطاجيكي مبينا انه تناول  مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك والقضايا الاقليمية والدولية خلال هذه المحادثات.
وتابع : ان العقبات التي تعترض تطوير العلاقات بين ايران وطاجيكستان اخذت حيزا من هذه المحادثات وتوصلنا الى اتفاقيات جيدة لترسيخ وتوسيع العلاقات الثنائية.
واكد ان هناك ارضيات جيدة جدا باتت متوفرة لتعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في كافة المجالات خاصة في المجالين الامني والدفاعي.
وفي جانب اخر من تصريحاته اشار الى التهديدات الارهابية التي تتعرض لها كل من ايران وطاجيكستان واضاف : ان هذه التهديدات تعود الى التدخلات التي تأتي من خارج منطقتنا.
من جانبه قدم وزير الدفاع الطاجيكي الفريق شيرعلي ميرزا  وفقا لارنا، شكره لنظيره الايراني لدعوته لزيارة طهران مصرحا ان زيارته والوفد المرافق له لايران جاءت بالتزامن مع عيد النوروز و انه يود ان يغتنم هذه الفرصة لتهنئة الشعب الايراني بهذه المناسبة.
وفيما يتعلق بمحادثاته خلال زيارته لطهران اوضح اجرينا محادثات جيدة مع وزير الدفاع الايراني خلال ثلاثة ايام واطلعنا عن كثب عن انجازات وقدرات القوات المسلحة الايرانية.
وتابع بالقول اننا تطرقنا خلال المحادثات مع الوزير الدفاع الايراني الى القضايا المتعلقة بالامن الاقليمي والدولي والتهديدات المشتركة واضاف اننا نوكد ان ارساء الامن في المنطقة يتوقف على توطيد التعاون الاقليمي.
وقدم وزير الدفاع الطاجيكي دعوة للعميد حاتمي لزيارة طاجيكستان معربا عن امله بان تتمخض المحادثات بين الوفود التخصصية للبلدين عن توسيع التعاون المشترك خدمة لضمان الامن على الصعيدين الاقليمي والدولي.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا