مواجهات على جبل صبيح ومداهمات واعتقالات بالضفة

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– 4 ذو القعدة ١٤٤٢هـ

واصلت قوات العدو الصهيوني فجر اليوم الإثنين، المداهمات والاقتحامات لمناطق مختلفة بالضفة الغربية والتي تخللها اعتقال عددا من المواطنين الفلسطينيين، فيما اندلعت مواجهات ليلية على جبل صبيح في بلدة بيتا قضاء نابلس خلال الفعاليات النضالية للتصدي للتوسع الاستيطاني.

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلتين، يوميا اقتحامات قوات العدو ، يتخللها دهم وتفتيش منازل وتخريب محتوياتها، وإرهاب ساكنيها خاصة من النساء والأطفال.

في بيت لحم، اعتقلت قوات العدو صابر إبراهيم العبيات، بعد دهم منزل ذويه الواقع في منطقة واد أبو فريحة، وتفتيشه ببلدة بيت ساحور.

كما داهمت ذات القوات في نفس المنطقة منزلي الأسيرين نصار عبيات، وأحمد محمد عبيات، وعبثت بمحتوياتهما.

وفي أريحا أطلق جنود العدو النار على شابين في قرية الجفتلك أثناء اعتقالهما، وتم نقل أحدهما بالطائرة نظرا لإصابته الصعبة والآخر بسيارة عسكرية.

بينما في محافظة في جنين، تسللت قوات خاصة من المستعربين، إلى بلدة جبع واعتقلت الشاب عصام خالد علاونة من منزله، وهو من منتسبي الأجهزة الأمنية.

واعتقلت قوات العدو في وقت سابق الشاب مالك طالب حمور، بعد أن داهمت منزله وفتشته.

كما اقتحمت قوات العدو قرية رمانة، واستولت على تسجيل كاميرات مراقبة.

وداهمت قوات العدو عددا من منازل المواطنين وفتشتها واستولت على تسجيلات كاميرات المراقبة الخاصة بها.

واندلعت مواجهات بين الشبان وقوات العدو ، الذين أطلقوا قنابل الصوت والغاز تجاههم، دون وقوع إصابات.

وفي الخليل، اقتحمت قوات العدو منطقة البركه في بلدة الكرمل، واعتقلت الشاب منتصر يعقوب أبو عرام، بعد دهم وتفتيش منزله والعبث بمحتوياته.

واعتقلت قوات العدو جمال عوني العدم من بلدة بيت أولا، وبدر أبو عياش من بيت أمر، وزاهي سمير محمد الشوامرة من قرية دير العسل، بعد أن داهمت منازلهم وفتشتها.

وفتشت قوات العدو عددا من المنازل في الخليل عرف من أصحابها منذر العملة في بلدة بيت أولا وعاطف وريدات في الظاهرية.

ونصبت حواجز عسكرية على مدخلي بلدتي سعير وحلحول، وعلى مدخلي مدينة الخليل الشمالي جورة بحلص والجنوبي الفحص، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها ودققت في بطاقاتهم الشخصية، ما تسبب في إعاقة تنقلهم.

وفي نابلس، أضرم مستوطنون الليلة الماضية، النار في مساحات واسعة من أشجار الزيتون، في منطق اللحف الشمالي بين بيت دجن وسالم.

وأطلق مسلحون في ساعة متأخرة من الليلة الماضية الرصاص صوب البؤرة الاستيطانية المقامة على جبل صبيح في بلدة بيتا.

وتزامنت عملية إطلاق النار مع فعاليات الإرباك الليلي التي ينفذها نشطاء وشبان من بلدة بيتا قرب البؤرة الاستيطانية تعبيرا عن رفضهم لوجودها على جبل صبيح.

وأصيب شابين خلال المواجهات مع قوات العدو على جبل صبيح.

وأشعل الشبان الإطارات المطاطية بالقرب من البؤرة الاستيطانية، ضمن فعاليات الإرباك الليلي رفضا لإقامة البؤرة الاستيطانية.

ومنذ أسابيع يواصل أهالي بلدة بيتا فعاليات الإرباك الليلي، كأحد أشكال المقاومة ضد العدو والمستوطنين الذين أقاموا البؤرة الاستيطانية على قمة جبل صبيح.

المصدر: عرب48

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا