محافظ مأرب: العدوان شن 35 ألف غارة على مديرية صرواح خلال ست سنوات

موقع أنصار الله – مأرب – 28 ذو القعدة 1442 هـ

أوضح محافظ مأرب علي محمد طعيمان ، أن مديرية صرواح كانت ولا تزال أنموذجا للصمود في مواجهة الغزاة والمحتلين ، لافتا إلى تعرض المديرية لأكثر من 35 ألف غارة خلال السنوات الست الماضية خلفت دمارا كبيرا وأضرارا هائلة.

جاء ذلك خلال اطلاع محافظ مأرب اليوم الخميس ، على حجم الأضرار التي طالت الممتلكات العامة والخاصة والأسواق والمنشآت الحكومية جراء تصعيد العدوان لغاراته على مديرية صرواح.

حيث تفقد المحافظ ومعه مدير مديرية صرواح مرعي العامري ومدراء مكاتب الشؤون الإنسانية صالح الشريف والشباب قايد نمران والزراعة فارس القانصي والتربية علي الزايدي و”سبأ” عبدالله الشريف والأشغال هاني السفياني والتخطيط علي الغابري، المجمع الحكومي ومستشفى صرواح والسوق وعددا من المرافق والقرى المتضررة.

واطلعوا على الأضرار التي لحقت بتلك المرافق والمنشآت ومعاناة المواطنين جراء تصعيد العدوان للقصف الجوي على المديرية وما خلفه من مأساة إنسانية.

وأكد المحافظ طعيمان أن الزيارة تهدف لتقييم حجم الأضرار والدمار الذي طال المنشآت والمرافق الخدمية، ومعرفة الإحتياجات الطارئة لأبناء المديرية للعمل على توفيرها بما يسهم في التخفيف من معاناتهم جراء استمرار العدوان والحصار.

وأشاد بثبات أبناء صرواح ومواقفهم المساندة للجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات ومنها جبهة صرواح ..مشيرا إلى ما تحقق من انتصارات ميدانية في جبهات مارب.

بدورهم أوضح مدراء المكاتب التنفيذية أن القصف الهستيري لطيران العدوان على مديرية صرواح، خلف أضرارا كبيرة في البنى التحتية والأسواق والمزارع والمنازل ..داعين الجهات المعنية  والمنظمات الإغاثية للتحرك العاجل لإغاثة المتضررين والتخفيف من معاناتهم.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا