الأسيران الفلسطينيان جبر والقواسمي يواصلان إضرابهما عن الطعام

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– ١ ذو الحجة ١٤٤٢هـ

يواصل الأسير بسام جبر إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الثامن عشر احتجاجاً على اعتقاله الإداري في سجون العدو الصهيوني.

وامتنع الأسير جبر من قلقيلية عن شرب الماء منذ اليوم السابع لاضرابه عن الطعام، إثر اعتقاله قبل نحو شهر من منزله في بلدة قطنه شمال غرب القدس المحتلة.

وكان محامي جبر، قال إن وضع الأخير الصحي خطير بسبب عدم تلقيه أي نوع من السوائل.

وكانت قوات العدو قد اعتقلته قبل نحو شهر، وأصدرت بحقه قراراً بالاعتقال الإداري لمدة ستة أشهر.

 

الأسير القواسمي يرفض الاعتقال الإداري

بالتوازي، كذلك يخوض الأسير مقداد القواسمي من مدينة الخليل إضراباً عن الطعام لليوم الثالث على التوالي رفضاً لاعتقاله إدارياً.

هذا وانتصر الأسير الغضنفر أبو عطوان على العدو الصهيوني، وانتزع الخميس الماضي، قراراً يقضي بإنهاء اعتقاله الإداري والإفراج عنه.

وأكد المحامي جواد بولس يؤكد أنه تم إبطال أمر الاعتقال الإداري للأسير الغضنفر أبو عطوان، وأن الأسير أصبح حراً.

وكان الأسير أبو عطوان مضرب عن الطعام منذ 65 يوماً، وساءت حالته الصحية خلال الأيام الأخيرة بعد إعلانه الإضراب عن الماء. وحذّر بعض المؤسسات الحقوقية والدولية، في اليومين الأخيرين، من احتمال استشهاده.

 

المصدر: الميادين نت

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا