جهود قبلية تنجح في إنهاء قضية قتل بالخطأ بين آل شداد بصعدة وآل الشهراني بعمران

موقع أنصار الله | عمران | 13 ذو الحجة 1442هـ

نجحت جهود ووساطات قبلية بمحافظة عمران اليوم في إنهاء قضية قتل وقعت عن طريق الخطاء بسبب حادث مروري بين ال الشهراني بمديرية الجبل بعمران وال شداد بصعدة.

وخلال الصلح القبلي الذي تقدمه مدير فرع الهيئة العامة للزكاة بعمران محمد الشهراني والمسؤول الاجتماعي بمديرية عمران القاضي يحيى المؤيدي ونائب مسؤول الإعلام الامني بأدارة شرطة المحافظة أبو وليد شداد والشيخ محمد سراج والشيخ عبدالفتاح الرازحي وعدد من المشائخ والوجهاء والاعيان من عمران وصعدة أعلن أولياء دم المجني عليه في الحادث المروري شهران عبد الرب أحمد الشهراني العفو عن الجاني من آل شداد لوجه الله تعالى وتنازالهم عن القضية تلبيةً لدعوة قائد الثورة في توحيد الصفوف والتفرغ لمواجهه العدوان الخارجي.

بدورهم أشاد الحاضرون بالموقف المشّرف الذي ابداه أولياء الدم من ال الشهراني في عفوهم عن الجاني لوجه الله تعالى وتنازلهم عن القضية وإغلاق ملفها .

وثمن الحاضرون الجهود الحثيثة التي بذلت لإنهاء القضية وحل الخلاف والتوجه نحو التصالح والتسامح والحفاظ على تماسك النسيج الاجتماعي وتوحيد الصفوف لمواجهه العدوان.

داعين كافة القبائل على ضرورة تضافر الجهود لتعزيز الأمن والسلم الاجتماعي وتوحيد الصفوف وحشد الطاقات لمواجهة العدوان.

وأكد الحاضرون على أهمية تعزيز ثقافة التسامح والتآخي والحفاظ على العادات والتقاليد الحميدة للقبيلة اليمنية في إصلاح ذات البين ونبذ الخلافات ومعالجة المشاكل المجتمعية بطرق أخوية.

حضر الصلح القاضي عبدالله غايب شارة وممثل انصار الله أبو ادريس خاطر والشيخ حميد حيان والشيخ عبدالحميد أحمد الفرح.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا