الرئيس التونسي يعد بمزيد من القرارات والغنوشي تتدهور حالته الصحية

موقع أنصار الله – تونس – 22 ذو الحجة 1442 هجرية

قالت الرئاسة الجزائرية مساء السبت إن الرئيس التونسي قيس سعيد أبلغ نظيره الجزائري عبد المجيد تبون بأنه ستكون هناك قرارات هامة قريبا.

وقالت الرئاسة في بيان “أجرى رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون هذا المساء، مكالمة هاتفية مع رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيد اطمأن من خلالها على الرئيس والشعب التونسي.

وأضافت أن الاتصال الهاتفي تمحور حول تطورات الوضع العام في تونس.

وأكدت الرئاسة الجزائرية أن الرئيس التونسي أفاد بأن تونس تسير في الطريق الصحيح لتكريس الديمقراطية والتعددية وأنه ستكون هناك قرارات هامة قريبا.

من جانب اخر أفادت إذاعة “موزاييك” التونسية بنقل رئيس مجلس النواب المجمّد ورئيس حركة “النهضة” راشد الغنوشي مساء السبت إلى عيادة خاصة إثر تدهور حالته الصحية.

وفي 21 يوليو ذكر مصدر طبي في المستشفى العسكري بتونس أن الغنوشي غادر المستشفى بعد تلقيه العلاج اللازم وتماثله للشفاء من إصابته بفيروس كورونا.

وأعلن البرلمان التونسي في الـ13 من يوليو الجاري عن إصابة الغنوشي البالغ 80 عاما بفيروس كورونا.

وجاء في بيان المجلس النيابي: “تأكدت إصابة الغنوشي بفيروس كورونا إثر إجراء مسحة طبية جاءت نتيجتها موجبة”.

يذكر أنه سبق للغنوشي وخضع للتطعيم ضد فيروس كورونا.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا