البطش: معركة سيف القدس لن تكون الأخيرة وتداعياتها لا زالت مستمرة

 

موقع أنصار الله – متابعات – 22 ذو الحجة 1442 هجرية

أكد عضو المكتب السياسي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش، أن معركة سيف القدس لن تكون الأخيرة مع العدو الإسرائيلي، قائلًا: “نحن على موعد دائم مع الجهاد طالما يغتصب الاحتلال أرضنا وبلادنا فنحن أصحاب الأرض لن نفرط ولن نسامح في شبر منها”.

وقال البطش خلال زيارته لمخيمات “سيف القدس اقترب الوعد” في إقليم الشمال والتي تنظمها لجنة التثقيف العامة للإطار النسوي على مستوى أقاليم قطاع غزة: “بعد أن توقفت البنادق في معركة سيف القدس لا ينبغي أن يتوقف الوعي والتعبئة الإيجابية الإسلامية من أجل حصاد ثمار المعركة”.

وأضاف: “الاحتلال اعتقد خاطئا أنه يمكن أن يسجل نصراً على مقاومتنا لكنها فاجأته بإمكاناتها فقدمت أشجع ما لديها من عمل مقاوم فريد وفي هذا السبيل قدمت خيرة شهدائها وقادتها منهم قائد لواء الشمال الشهيد حسام أبو هربيد والشهيد سامح المملوك، وفاجأه أيضا شعبنا العظيم بدعمه وإسناده فانتفضت الضفة والشتات والأمة بجانب مقاومتنا الباسلة”.

وأشار إلى أن مخيمات “سيف القدس .. اقترب الوعد” مهمة من أجل زرع الوعي في نفوس الأخوات، وتأكيدًا على أننا جميعاً في خندق واحد لنواصل العطاء والدفع باتجاه التحرير.

ولفت إلى أن معركة سيف القدس لا زالت مستمرة سياسياً بتبعاتها من خلال تضييق الاحتلال الحصار على شعبنا ومنعه إدخال مواد البناء والإعمار والبضائع وأنه يسعى بممارساته هذه لأخذ ما فشل بأخذه عن طريق الطائرات والاغتيالات.

وأوضح البطش أن مخيمات “سيف القدس.. اقترب الوعد” هي امتداد لفكر قادتنا العظماء المؤسسين الدكتور فتحي الشقاقي والدكتور رمضان شلح والشهداء السابقين فعلينا أن نحفظ العهد ونسير على الدرب”.

 

المصدر: فلسطين اليوم

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا