العميد سريع يعلن سيطرة القوات المسلحة على عقبة القنذع الاستراتيجية في البيضاء

موقع أنصار الله – البيضاء – 24 ذو الحجة 1442 هجرية

أكد المتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحيى سريع، اليوم الثلاثاء، أن القوات المسلحة تمكنت بعون الله من السيطرة على عقبة القنذع بمديرية نعمان في محافظة البيضاء.

وأوضح العميد سريع أن القوات المسلحة تمكنت من السيطرة على العقبة وكذلك السيطرة على شبكة القنذع الاستراتيجية المطلة على جبهتي العبدية ومراد في محافظة مارب.

وأوضح العميد سريع أن هذا الإنتصار ردع عناصر التكفير من القاعدة وداعش ومن يقف خلفهم من قوى العدوان من السعودي والإماراتي والأمريكي.. لافتا إلى أن القوات المسلحة تمكنت من تطهير مئات الكيلومترات خلال الأربع ايام من عملية النصر المبين بمرحلتها الثانية.

وقال العميد سريع: أبطال الجيش واللجان الشعبية يطلون على مديرية بيحان من كافة الجهات وأصبحت تحت مرمى نيراننا، ولا يزال التقدم مستمراً حتى تطهير آخر شبر من هذا الوطن.

وأضاف أن معنويات رجال الجيش واللجان الشعبية عالية وأنهم على استعداد على مواصلة الجهاد حتى تحرير كافة الأراضي.

 

جاء ذلك خلال زيارة تفقدية للمتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد يحيى سريع للمرابطين من ابطال الجيش واللجان الشعبية في جبهتي ناطع ونعمان بمحافظة البيضاء بعد تطهيرهما من دنس عصابات الارهاب والمرتزقة خلال عملية نصر من الله في مرحلتها الثانية.

وخلال الزيارة استمع العميد سريع من الى إيضاحات عن طبيعة وسير العمليات القتالية وخارطة الانتشار العملياتي لقواتنا .. مشيداً بالمواقف الوطنية والانتصارات البطولية المشرفة التي حققها المرابطون من أبناء الجيش واللجان الشعبية في جبهات البيضاء والتي تكللت بالنصر المؤزر ضد مرتزقة العدوان وعناصر تنظيم القاعدة وداعش في مديريتي نعمان وناطع في العملية الثانية من عملية النصر المبين.

واشاد المتحدث الرسمي للقوات المسلحة بالمواقف الشعبية المساندة للجيش واللجان الشعبية والتي اسهمت في تحرير مناطق واسعة خلال عملية النصر المبين في العمليتين الاولى والثانية .. موضحا ان هذه العمليات النوعية تؤكد المقدرة العالية لابطال قواتنا المسلحة واللجان الشعبية في تنفيذ وإدارة المعارك الخاطفة والعمليات النوعية في مختلف الظروف.

كما حيا العميد سريع المواقف الوطنية لمشايخ وقبائل البيضاء الأبية الذين يقفون الى جانب وطنهم ويساندون ابطال القوات المسلحة والامن واللجان الشعبية في مواجهة الغزاة والمعتدين.

وجدد العميد سريع الدعوة لمن تبقى من المغرر بهم ممن لازالوا يقفون في صف العدوان إلى العودة الى الصف الوطني والاستفادة من قرار العفو العام وترك الغزاة والمحتلين يواجهون مصيرهم المحتوم على أيدي المرابطين من الجيش واللجان الشعبية المسنودين بأحرار القبائل من مختلف المناطق والمحافظات على امتداد خارطة الجمهورية اليمنية.

الى ذلك تفقد العميد سريع مواقع المقاتلين الابطال في شبكة القندع المطلة على العبدية ومراد .. مؤكداً ان المعركة مستمرة طالما استمر العدوان والحصار وان امام قواتنا المسلحة خيارات مفتوحة ومفاجآت لم يتوقعها العدو.

كما ثمن العميد سريع الأدوار الوطنية لمشايخ وقبائل مراد والعبدية الاحرار الرافضين للعدوان والذين يفقون الى جانب وطنهم وشعبهم .. داعياً مشايخ وقبائل العبدية ومراد الى الإبلاغ عن تواجد العناصر الإرهابية الفارين من جبهات المواجهة.

 

وفي 13 من المنصرم نفذتْ قواتُنا المسلحةُ عمليةَ النصر المبين تمكنت بفضلِ اللهِ من استعادةِ كاملَ المناطقِ التي كان قد إحتلها العدوُّ وكذلك تحريرَ مناطقَ واسعةً في مديرياتِ (الزاهرَ والصومعةَ) بمحافظةِ البيضاء.. إضافةً الى إغتنامِ كمياتٍ كبيرةٍ من الأسلحةِ والعتادِ ومصرعِ وإصابةِ المئاتِ من العصاباتِ التكفيريةِ ما يسمى بالقاعدةِ وداعش.

وفي 31 يوليو المنصرم أعلن المتحدث الرسمي للقوات المسلحة عن نتائج المرحلة الثانية من عملية النصر المبين.. مؤكدة أن الجيش واللجان الشعبية تمكنوا من تطهير مديرتي نعمان وناطع في محافظة البيضاء بمساحة اجمالية تقدر بأكثر من 390 كم مربع.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا