العدو الصهيوني يسلّم جثمان الشهيد محمد فريد بعد شهر على احتجازه

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– 25 ذو الحجة ١٤٤٢هـ

سلمّت قوات العدو الصهيوني، ليل الثلاثاء، الشهيد محمد فريد ابن الـ 20 عاماً بعد شهر على احتجاز جثمانه.

وقد سلمت قوات العدو إلى الجانب الفلسطيني الجثمان بالقرب من حاجز حوارة العسكري حيث تم نقله إلى مستشفى رفيديا الحكومي.

وسيتم اليوم تشييع جثمان فريد في مسقط رأسه في قرية قصرة جنوب نابلس بالضفة الغربية.

 

فيديو لإطلاق النار على الفتى العلامي

وفي السياق نفسه، أظهرت مشاهد فيديو تعمد جنود العدو الصهيوني إطلاق النار باتجاه المركبة التي تواجد فيها الفتى محمد العلامي شمال الخليل ما أدى الى استشهاده.

وبيّنت المشاهد التي نشرتها منظمة “بيتسيلم” الصهيونية وصول المركبة التي كان يستقلها الشهيد إلى منطقة يتواجد فيها جنود العدو داخل بلدة بيت أمر وخلال المغادرة المركبة المكان أطلق الجنود الرصاص عليها ما أدى لاستشهاد الفتى الاربعاء الماضي.

والأسبوع الماضي، شيّعت بلدة بيت أُمّر شمالي مدينة الخليل، في الضفة الغربية، الطفل الشهيد محمد مؤيد العلامي، الذي استشهد جرّاء إصابته برصاص جيش العدو الصهيوني.

ورحل الطفل الشهيد محمد عن عمر 13 سنة، حيث تحدثت معلومات عبر مواقع التواصل الاجتماعي أنه وحيد والديه، وقد رزق والداه به بعد 7 أعوام من الانتظار والعديد من عمليات الزرع.

مسؤول المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية، في قطاع غزة، أحمد خريس، نعى الطفل محمد العلامي، مؤكداً أن ما جرى “جريمة مركبة تضاف لسجّل الجرائم الاحتلال بحق شعبنا وأمتنا وتحديداً الأطفال”.

 

المصدر: وكالات+الميادين نت

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com