اجتماع في الحديدة يناقش خطط الاستجابة الإنسانية الطارئة لقطاع الخدمات والتعليم

موقع أنصار الله – الحديدة – 29 ذو الحجة 1442 هجرية

ناقش اجتماع بمحافظة الحديدة اليوم الأحد ، برئاسة وكيل المحافظة عبد الجبار أحمد، خطط الاستجابة الإنسانية الطارئة لقطاع الخدمات والتعليم بالمحافظة للعام 2022م.
واستعرض الاجتماع الذي حضره رئيس جامعة الحديدة الدكتور محمد الأهدل ومدراء عموم المكاتب والمؤسسات المعنية بإعداد خططها للاستجابة الإنسانية، ماتم تنفيذه من الخطط الإنسانية الطارئة للعامين 2019م و 2020م والمشاريع المتعثرة وأسباب تعثرها وإمكانية إدراجها ضمن الخطط الجديدة.
وتطرق إلى المعايير التي تبنى عليها الخطة وأهمية أن تشمل الاحتياجات كافة مديريات المحافظة وحسب النماذج المقدمة من المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية.
وفي الاجتماع أكد وكيل المحافظة أهمية سرعة إعداد خطط المكاتب الخدمية الإنسانية الطارئة لعام المقبل وتسليمها إلى المجلس الأعلى في موعد أقصاه نهاية أغسطس الجاري، مع وضع الآراء والمقترحات الخاصة بتمويل تنفيذ المشاريع الإنسانية الطارئة المدرجة في الخطط.
وحث المكاتب والمؤسسات الخدمية على وضع البيانات الحقيقية للمشاريع المطلوب تنفيذها، وعدم الازدواجية، مشدداً على ضرورة تصحيح أوضاع اللجان المكلفة بإعداد خطط الاستجابة ومواصلة تأهيلها من خلال تنظيم ورش ودورات تدريبية.
فيما استعرض مدير عام فرع المجلس الأعلى بالمحافظة جابر الرازحي آليات إعداد الخطة، ونماذجها، مؤكداً ضرورة أن تتضمن البرامج والمشاريع التكلفة التقديرية حرصا على الاستفادة من التمويلات ، وأن تكون موجهة للمجتمع بشكل صحيح وبما يخدم كافة الشرائح.
وأشار إلى أهمية قيام المكاتب والمؤسسات بالبحث عن مصادر تمويل أخرى للمشاريع وعدم الاعتماد على المنظمات بشكل كامل .. مؤكدا أن المجلس سيعمل بكل إمكانياته للتنسيق مع المنظمات والجهات المعنية الأخرى لتفيذ المشاريع الإنسانية في المناطق المستهدفة والأكثر إحتياجا.
كما ناقش الاجتماع العديد من القضايا والصعوبات التي تواجه قطاع الخدمات والتعليم وخاصة التعليم الجامعي المتمثلة في عدم وجود المباني وشحة الإمكانيات لإنشاء مبانٍ.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا