الرئيس الفنزيلي يؤكد التوجه للحوار مع المعارضة

موقع أنصار الله  – ١ محرم ١٤٤٣هـ

أكد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أن “الخطط جارية لإجراء محادثات مع المعارضة”، لافتاً إلى أن الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور عرض استضافة الحوار في بلاده.

كلام مادورو جاء عقب الإدلاء بصوته في الانتخابات الداخلية للحزب الحاكم، لاختيار المرشحين الذين سيخوضون الانتخابات الإقليمية والمحلية، في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وكان مادورو أعلن في 23 تموز/يوليو الماضي، استعداده للذهاب إلى المكسيك لإجراء مفاوضات مع المعارضة، مشيراً إلى أن “المتحدثين باسم الحكومة قد تواصلوا بالفعل مع وفود المعارضة المختلفة، لمعالجة المواضيع التي يجب معالجتها للتوصل إلى اتفاقيات جزئية على السلام والسيادة ومن أجل رفع العقوبات الإجرامية المفروضة على فنزويلا”.

وسبق أن أبدى الرئيس الفنزويلي في مناسبات أخرى استعداده للتحاور مع المعارضة التي يتزعمها خوان غوايدو.

ولم يتمّ تحديد بعد موعد لهذه المفاوضات التي سيكون أحد مواضيعها الرئيسية مشاركة المعارضة أم عدمها في الانتخابات المحلية والإقليمية المقررة. وقد تكون هذه الانتخابات فرصة لبدء الخروج من الأزمة، بحسب عدد من المراقبين.

وقبل ثلاثة أسابيع، أحيت فنزويلا العيد العاشر بعد الـ200 لاستقلالها، حيث أكد مادورو أن بلاده مصممة على استعادة ازدهارها الاقتصادي رغم العقوبات.

 

 

المصدر: الميادين نت

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا