رفضًا لمخططات العدو الصهيوني.. دعوات لأكبر حشد في صلاة فجر الجمعة المقبلة بالمسجد الإبراهيمي

موقع أنصار الله – فلسطين – 2 محرم ١٤٤٣هـ

أطلق نشطاء في محافظة الخليل بالضفة المحتلة، اليوم الثلاثاء، دعوات لأهالي المحافظة وسكان البلدة القديمة على وجه الخصوص للمشاركة في “صلاة جمعة فجر الانتصار والرباط بالمسجد الإبراهيمي”، وذلك تأكيداً على الحق الكامل للمسلمين فيه، ورفضا لكافة خطط التهويد التي يتعرض لها.

في حين، وقمعت قوات العدو مظاهرة خرجت قرب المسجد الإبراهيمي احتجاجا على تنفيذ مشروع بناء مصعد يهودي ومصادرة أجزاء واسعة من ساحات المسجد.

وردد المشاركون بالفعالية هتافات تؤكد حق المسلمين في المسجد ورفض الخطط الاستيطانية التي تستهدفه.

ونبه النشاط رامي الحموري إلى أن الاحتلال بدأ فعلياً ما خطط له منذ ثمان سنوات لبناء مصعد للمستوطنين بهدف السيطرة على المسجد الإبراهيمي.

تكاتف أهل الخليل
وأشار الحموري إلى أنه لا يمكن مواجهة هذه المخاطر الآن إلا من خلال تكاتف أبناء الخليل للتصدي لهذا المخطط.

وأعرب عن تخوف أهالي المدينة من قيام حكومة الاحتلال والمجموعات الاستيطانية بالسيطرة على ساحات المسجد الإبراهيمي خدمة للمشروع الاستيطاني.

وطالب الناشط الحموري من اليونسكو التي اعتمدت المسجد الإبراهيمي كمعلم من ضمن التراث العالمي أن تقف أمام محاولات التغيير التي يتعرض لها.

وشرعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، قبل يومين بتنفيذ مشروع تهويدي على مساحة 300 متر مربع من ساحات المسجد الإبراهيمي ومرافقه، يشمل تركيب مصعد كهربائي، لتسهيل اقتحامات المستوطنين، حيث تم تخصيص 2 مليون شيقل لتمويله.

وباشرت آليات الاحتلال تحت حراسة مشددة من قوات الاحتلال بعمليات حفر بآليات ثقيلة على بعد 100 متر تقريبا، في الساحات الخارجية الغربية للمسجد الابراهيمي، لتركيب المصعد الكهربائي.

ويهدد المشروع الاستيطاني بوضع يد الاحتلال على مرافق تاريخية قرب المسجد الإبراهيمي وسحب صلاحية البناء والتخطيط من بلدية الخليل.

وكانت محكمة الاحتلال قد رفضت في نيسان/أبريل الماضي، طلبًا فلسطينيًا بتجميد بناء مصعد كهربائي للمستوطنين في المسجد الإبراهيمي.

فلسطين اليوم

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا