فعالية مركزية بمحافظة ذمار إحياءً لذكرى استشهاد الإمام الحسين

موقع أنصار الله – ذمار – 10 محرم 1443 هجرية

أقيم بمحافظة ذمار اليوم الأربعاء ، فعالية خطابية بذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام.

وفي الفعالية، أشار محافظ ذمار محمد ناصر البخيتي إلى أن من أصدق آيات الإيمان هي المودة، وعلى الإنسان أن يسأل نفسه فيمن يود، هل أولياء الله أو أعداء الله.

وقال” من يستنكر إحياء استشهاد الإمام الحسين عليه السلام والتأثر بفاجعة كربلاء بحق وآل بيته، إنما هم يشهد على أنفسه بالنفاق، فمن الطبيعي أن نحزن لحزن رسول الله صلى الله عليه وسلم وآل بيته ونفرح لفرحهم”.

ولفت إلى أن أهمية استحضار مظلومية الإمام الحسين عليه السلام، تحصين النفس من الظلم، والحث على مراجعتها ورفع الظلم وإحياء قيم التراحم والتكافل بين أبناء الأمة، وهو ما تحتاجه اليوم أكثر من أي وقت مضى.

وذكر أن خروج الإمام الحسين لم يكن انتصاراً لنفسه أو طلباً لسلطة أو جاه أو مال وإنما نصرة للحق والمستضعفين .. مستعرضاً جوانب من المظلومية التي تعرض لها الإمام الحسين عليه السلام.

وأكد المحافظ البخيتي أن الأنصار ناصروا الرسول صلى الله عليه وآله وسلم وضحوا بكل شيء، وكانوا خير أهل الأرض في ذلك الزمان .. وأضاف “علينا أن نكمل المسيرة خصوصا ونحن اليوم على أعتاب النصر”.

كما أكد أن رهانات أمريكا وعملائها في المنطقة سقطت، وأن موازين القوى اليوم تميل لصالح اليمن على حساب دول العدوان والمرتزقة.

فيما تطرق مشرف المحافظة فاضل محسن الشرقي إلى دلالات ذكرى عاشوراء وأهدافها، وما مثلته من فاجعة ومأساة في تاريخ الأمة، تتجدد من زمن إلى زمن ولها عواملها وأسبابها.

ولفت إلى أهمية استخلاص الدروس والعبر من الذكرى وأخذ الفائدة والحكمة وتقديم العظة الناصعة للأمة .. مبيناً أن ثورة الإمام الحسين أحيت القيم والمبادئ واليقظة في نفوس الأمة، وأن مظلومية الشعب اليمني هي امتداد لمظلومية الإمام الحسين عليه السلام.

واستعرض جوانب من مواقف الإمام الحسين في نصرة الحق ومقارعة الظلم .. حاثاً على السير على نهجه بإنصاف الناس وتحقيق العدالة ورفع المظلومية ومواجهة الباطل والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وأكد أن الشعب اليمني يسير اليوم على نهج الحسين الذي وهب نفسه في سبيل الله وهو يتصدى للمشروع اليزيدي لهذا العصر الذي تدعمه وتموله أمريكا والعدو الصهيوني.

تخلل الفعالية بحضور وكلاء المحافظة وأعضاء السلطة المحلية والمكتب التنفيذي والمجلس الإشرافي وأكاديميين ومشائخ وشخصيات اجتماعية، قصائد شعرية وفقرات إنشادية معبرة.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا