مسيرة جماهيرية حاشدة بصعدة إحياء لذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام

موقع أنصار الله  – صعدة– 25 محرم ١٤٤٣هـ

شهدت مدينة صعدة اليوم، مسيرة جماهيرية حاشدة إحياءاً لذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام .

ورفع المشاركون في المسيرة شعارات الحرية المناهضة للسياسة الأمريكية المستبدة في المنطقة، ولافتات تدعو لمقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية.. مرددين هتافات أكدت السير على نهج الإمام زيد في مقارعة الطغاة والظالمين، واستمرار الصمود في وجه العدوان حتى تحقيق النصر مهما كانت التضحيات.

وخلال المسيرة التي تقدّمتها قيادة السلطة المحلية بالمحافظة ألقى محافظ محافظة صعدة محمد جابر عوض كلمة أكد فيها الوفاء للإمام زيد عليه السلام الذي لم يبالي بطغيان والحشد الذي أعده طغاة عصره، وأطلق صرخته “من أحب الحياة عاش ذليلا” ونحن اليوم نواجه طغاة العصر، مشيرا إلى أن ثورة الشهيد القائد حسين بن بدر الدين الحوثي هي امتداد لثورة الإمام زيد عليه السلام.

وشدد على مواجهة العدوان السعودي الأمريكي ورفد الجبهات بالمال والرجال مهما كانت التضحيات، مؤكدا أن خيارنا الوقوف مع المؤمنين في وجه الطغاة، والوقوف مع المستضعفين.

وأدان محافظ صعدة الحرب الاقتصادية على اليمن ومضاعفة الجمارك، وطباعة العملات بدون غطاء، مشيدا بالسياسة الاقتصادية في المحافظات الحرة، والتخلص من المعاملات الربوية.

وأشار بيان صادر عن المسيرة إلى أن اليمن يخوض معركة مشابه للمعركة التي خاضها الإمام زيد عليه السلام في تصديه لقوى الاستكبار والهيمنة وعلى رأسها قوى الطاغوت أمريكا و”إسرائيل”، وحركة العمالة والنفاق وعلى رأسها النظامين السعودي والإماراتي.

وأكد البيان المضي “على خط ونهج الإمام الأعظم زيد عليه السلام في الخروج على الظالمين والطغاة من واقع إيماننا بالله سبحانه وتعالى ومبادئنا وقيمنا الإسلامية التي تحتم علينا عدم السكوت وهناك من يتخذ دين الله دغلا وعباد خولا وماله دولا”.

وشدد على ضرورة “التحلي بالوعي والبصيرة تجها الأحداث والمستجدات”، ومواصلة التصدي للعدوان الأمريكي السعودي لأننا في موقف الحق.

وأدان البيان ما تقوم به قو العدوان والمرتزقة من نهب مقدرات الشعب اليمني سواء من النفط أو الغاز أو الثروة السمكية وقطع مرتبات الموظفين، ومحاولة خلق كارثة إنسانية غير مسبوقة من خلال تشديد الحصار وفرض إجراءات قاتله تهدف إلى انهيار العملة ورفع أسعار السلع والخدمات

وحمل الولايات المتحدة أدواتها والأمم المتحدة مسؤولية عما ستؤول إليه الأمور في حال استمراره أعمالها الإجرامية في حق الشعب اليمني.

كما أكد بيان مسيرة صعدة ضرورة تعزيز الأمن الغذائي وتقليص فاتورة الاستيراد وصولا إلى الاكتفاء الذاتي من مختلف المنتجات وخصوصا الزراعية.

وألقيت خلال المسيرة كلمات وقصائد شعرية، تحدثت عن نهج الإمام زيد وعلمه ونصحه لعلماء الأمة، وثورته في وجه الطغاة والمستكبرين، مؤكدة السير على درب حليف القرآن في مواجهة الاستكبار، وطغاة العصر والتصدي للعدوان الأمريكي السعودي على اليمن.

وربطت الكلمات بين تضحيات الإمام زيد عليه السلام وما لاقاه في مواجهة طغاة عصره، وبين ما يلاقيه اليمن في مواجهة طغاة اليوم أمريكا وإسرائيل وأذيالهم في المنطقة.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا