جمارك الحديدة تتحفظ على حاويات من الأدوية المنتهية الصلاحية تابعة لمنظمة الصحة العالمية

موقع أنصار الله – الحديدة – 1 صفر 1443 هجرية

تحفظت ادارة المعاينة الجمركية ومكتب فرع الهيئة العليا للأدوية بميناء الحديدة اليوم الأربعاء ، على كمية كبيرة من الأدوية المنتهية الصلاحية عبر حاويات قادمة على الباخرة ” إي أف إيلينا” تابعة لمنظمة الصحة العالمية.
وخلال نزول ميداني للمبعوث الاممي – رئيس تقييم العمل الإنساني المشترك لويس سيدا برفقة عدد من المختصين في الأجهزة الأمنية وفرع المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الانسانية الى رصيف الحاويات بميناء الحديدة اليوم الإربعاء للتأكد من أن معظم أصناف الادوية منتهية الصلاحية نتيجة لسوء التخزين بالإضافة إلى قرب انتهاء أدوية أخرى متنوعة ذات حساسية وتعد منقذة للحياة وتستخدم في الحالات المرضية المزمنة.
وخلال النزول الميداني جدد رئيس دائرة التعاون الدولي في المجلس الأعلى للشؤون الإنسانية مانع العسل التحذير للمنظمات وعلى رأسها منظمة الصحة العالمية والتي دأبت على جلب مثل هذه المساعدات الدوائية وذلك لعدم ضمان شروط حفظها ونقلها لتكون أدوية تالفة وتعرض حياة المواطنين للخطر وخصوصا اذا كان الدواء منقذ للحياة.
وأشاد بدور الجهات الرقابية والامنية بالحديدة في ضبط مثل هذه المساعدات المنتهية الصلاحية والتحفظ عليها والتي قد تتسبب بكارثة انسانية لا تحمد عقباها.
فيما أكد مدير فرع المجلس الأعلى للشؤون الإنسانية بمحافظة الحديدة جابر حسين الرازحي ، أنها ليست المرة الاولى ولا الأخيرة التي يتم فيها ضبط مثل هذه المساعدات المخالفة لقرار الاستيراد منتهية الصلاحية.
مشيرا إلى عدم التزام بعض المنظمات الدولية للمعايير التي تتطلبها حفظ مثل هذه المساعدات سواءا كانت غذائية أو إغاثية أو صحية.
من جانبه أوضح نائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة موانئ البحر الأحمر المهندس يحيى عباس شرف الدين ، أنه تم رفض السماح بدخول 68 حاوية بعد الانتهاء من تبخيرها، إضافة الى 309 حاويات تم عمل لها إجراءات معاينة ، و178 تم عمل لها اجراءات تبخير ، و57 حاوية تم تصديرها وجميعها تحمل كميات من المواد الغذائية ” بقوليات ” تابعة لبرنامج الغذاء العالمي وتتراوح تاريخ انتهاءها ما بين شهري يونيو وسبتمبر العام الجاري.
مشيرا الى هناك كم كبير من العراقيل التي تضعها دول تحالف العدوان الامريكي السعودي لايصال المواد النفطية والغذائية والصحية الى ميناء الحديدة ، مؤكدا أن العدوان منع دخول المشتقات النفطية بصورة ممنهجة واكثر اضرارا منذ 10 مايو 2020م.
ولفت المهندس يحيى شرف إلى أنه تم اصدار تقرير للجنة خبراء التقييم باحتياجات ميناء الحديدة من الامم المتحدة وللاسف الى هذا اللحظة لم يتم التجاوب مع التقرير وتوفير ما جاء فيه من متطلبات ضرورية للعملية التشغيلية بالميناء وتعتمد عليها بشكل كلي في استقبال البواخر المحملة بالمواد الغذائية والايوائية والإغاثية والصحية.
بدوره اكتفى المبعوث الاممي لويس سيدا بالتمعن في الاصناف الدوائية المنتهية الصلاحية .. رافضا الادلاء بأي تصريح.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا