إغلاق مطار صنعاء الدولي يعرقل وصول الدواء لـ 29 ألف مريض بداء السكري

موقع أنصار الله – صنعاء – 2 صفر 1443 هجرية

أوضح نائب رئيس مركز علاج مرضى داء السكري د. عبدالكافي الحداد، اليوم الخميس، ما يعانيه مرضى السكرى جراء استمرار إغلاق مطار صنعاء الدولي.

وأوضح د. عبدالكافي الحداد لقناة المسيرة أن  مركز علاج داء السكري يستقبل أكثر من 120 حالة مرضية للمعاينة والمجارحة .. مضيفا أن أعداد ملفات مرضى مركز علاج داء السكري وصلت لقرابة 29 ألف حالة مرضية.

وقال الحداد: خلال الأعوام الستة الأخيرة استقبل المركز أكثر من 15000 حالة مرضية وهناك الكثير من الحالات المرضية الأخرى ينتشرون في مختلف مستشفيات محافظات الجمهورية”.. لافتا إلى أن مركز علاج داء السكري يعتبر الوحيد من نوعه في اليمن ويستقبل الحالات المرضية من مختلف محافظات الجمهورية.

وأكد أن أحد أبرز أسباب تدهور أوضاع مرضى السكري هو وصول الأدوية إليهم وقد تأثرت فاعليتها بسبب ظروف نقلها برا وليس جوا.. موضحا أن دواء الأنسولين يحتاج لظروف نقل وتخزين خاصة ونحن نعيش كارثة إغلاق مطار صنعاء الدولي بكل آثارها لأن الدواء لم يكن ينقل إلا جوا.

 

من جانبه قال محمد الكميم مدير عام الشؤون المالية بالإمداد الدوائي بوزارة الصحة:” رصيدنا المتوفر حاليا من دواء الأنسولين الخاص بمرضى السكري 150 ألف فيالة وهذا الرقم لا يكفي لإمداد الاعداد الكبيرة للمرضى لهذا العام”.

وأوضح محمد الكميم أن وزارة الصحة تصرف دواء الأنسولين مجانا نتيجة لصعوبات إدخاله إلى اليمن وإحجام وكلاء الدواء عن إدخاله إلى السوق المحلية منذ إغلاق منافذ اليمن.

وأكد أنه بمجرد إغلاق العدوان لمطار صنعاء الدولي أمام رحلات نقل الأدوية توقف استيرادها وأضحت تصل إلى اليمن بفترات طويلة.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا