لقاءات في كشر وكعيدنة بحجة تناقش تعزيز التواصل مع المخدوعين وتأمين عودتهم إلى مناطقهم

موقع أنصار الله – حجة – 2 صفر 1443 هجرية

ناقش اجتماع بمديرية كشر محافظة حجة، برئاسة المحافظ هلال الصوفي، آلية التواصل مع المغرر بهم لعودتهم إلى صف الوطن.
وأكد الاجتماع الذي ضم اللجنة الرئاسية المكلفة بالنزول للمحافظة والمجلس المحلي والأجهزة التنفيذية والمكتب الإشرافي والمشائخ، ضرورة التحرك الجاد للتواصل مع المغرر بهم وتسهيل عودتهم عبر لجان التنسيق.
واستعرض الاجتماع، مهام لجان التواصل ودور المكونات السياسية والمجتمعية في التنسيق والترتيب لاستقبال العائدين إلى قراهم ومناطقهم بأمان.
وأكد المحافظ الصوفي، الحرص على تسهيل إجراءات عودة المغرر بهم ومن تبقى من المخدوعين إلى ديارهم.
وأشار إلى دور المجلس المحلي والمكتب التنفيذي والإشرافي ولجان التنسيق والشخصيات الاجتماعية وأهالي المغرر بهم في إقناعهم للعودة إلى جادة الصواب والاستجابة لدعوة قائد الثورة.
ودعا محافظ حجة من تبقى من المغرر بهم إلى الاستفادة من قرار العفو العام والعودة إلى صف الوطن.. مثمناً التضحيات التي يقدمها أبناء المديرية في الذود عن حياض الوطن منذ الوهلة الأولى للعدوان.
وحث على استمرار رفد الجبهات وتقديم المزيد من التضحيات حتى تحقيق النصر وتجهيز قافلة الرسول الأعظم التي سيتم تسييرها الشهر المقبل.
فيما أكد رئيس اللجنة الرئاسية خالد الخزان، حرص القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى على إتاحة الفرصة أمام المخدوعين للاستفادة من قرار العفو العام وعودتهم إلى مناطقهم.
كما ناقش اجتماع بمديرية كعيدنه محافظة حجة برئاسة محافظ المحافظة اللواء هلال الصوفي، آلية التواصل مع المغرر بهم من أبناء المديرية للعودة إلى صف الوطن والإستفادة من قرار العفو العام.
واستعرض الاجتماع الذي ضم قيادة المجلس المحلي بمديرية كعيدنه ومدراء فروع المكاتب التنفيذية ومشائخ المديرية، آلية التنسيق مع المغرر بهم أو أقاربهم، بما يكفل عودتهم إلى مناطقهم وقراهم بالاستفادة من قرار العفو العام.
وتطرق الاجتماع إلى مهام اللجان والتنسيق لاستقبال العائدين وترتيب وصولهم إلى مناطقهم وفقاً لآلية اللجنة الرئيسية واللجان الفرعية ، والتأكيد على أهمية التحرك ومضاعفة الجهود للتواصل مع أهالي المغرر بهم بمشاركة المكونات السياسية والمجتمعية.
وفي الاجتماع، أكد اللواء هلال الصوفي محافظ حجة على أدوار أبناء كعيدنه وتضحياتهم ومواقفهم البطولية منذ بداية العدوان وتواجدهم في كل جبهات الشرف والبطولة ومؤسسات الدولة ، منوها بأهمية تشكيل فريق مجتمعي لمساندة مهام اللجان ومعالجة الإشكاليات ورفع تقارير أولاً بأول لدعوة المغرر بهم للعودة إلى صف الوطن.
وأكد حرص القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى على تأمين عودة المخدوعين إلى مناطقهم وأهاليهم ، ومواصلة التحشيد للجبهات وتجهيز قافلة الرسول الأعظم.
فيما أشار مدير عام المديرية أحمد محمد جناح ، إلى أهمية التحرك للتواصل مع المغرر بهم أو أقاربهم لتحكيم العقل والرجوع إلى مناطقهم وأهاليهم ولهم الأمان الكامل مرحبا بضيوف المديرية.
حصر اللقاء مشرف المديرية محمد الخاشب ومدير شرطة كعيدنه الرائد بشير المغربي وعدد من القيادات السياسية والأمنية والإجتماعية والتربوية.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا