هيئة الزكاة تدشن المرحلة الثانية من مشروع تحديث قاعدة بيانات الفقراء بإب

موقع أنصار الله – إب – 4 صفر 1443 هجرية

دشنت الهيئة العامة للزكاة اليوم السبت بمحافظة إب، المرحلة الثانية لاستكمال مشروع تشكيل اللجان المجتمعية، وتحديث قاعدة بيانات الفقراء، بحضور المحافظ عبد الواحد صلاح، ورئيس الهيئة العامة للزكاة الشيخ شمسان أبو نشطان.
وفي لقاء موسع لكوادر مكتب الهيئة في المحافظة وفروعه بالمديريات، أكد المحافظ صلاح اهتمام قائد الثورة والمجلس السياسي اﻷعلى بالزكاة وصرفها في مصارفها الشرعية .. مشيدا بجهود الهيئة لتفعيل دور الزكاة في معالجة المشكلات الاقتصادية.
وذكر أن المحافظة تضم أعدادا كبيرة من اﻷسر النازحة والمتضررة والأشد فقرا، ما يجعلها بحاجة ماسة لمشاريع التمكين الاقتصادي للتخفيف من معاناتها، خاصة في ظل استمرار العدوان والحصار.
وشدد محافظ إب، على ضرورة تشكيل اللجان من الكوادر المشهود لها بالنزاهة والكفاءة لضمان إيصال الزكاة لمستحقيها .. مؤكدا دعم السلطة المحلية للجان المجتمعية، بما يمكنها من استكمال تحديث بيانات المستحقين للزكاة.
فيما أشار رئيس الهيئة العامة للزكاة الشيخ شمسان أبو نشطان، إلى أن الهيئة تسعى من خلال تشكيل اللجان المجتمعية، لإشراك المجتمع في إيصال أموال الزكاة إلى اﻷسر والفئات الأشد فقرا.. مؤكدا أن الجميع شركاء للهيئة في تحقيق التكافل الاجتماعي وخدمة الفقراء.
وتطرق الشيخ أبو نشطان، إلى المشاريع والأنشطة التي يجري تنفيذها إلى جانب مشروع تصحيح أوضاع اللجان وقاعدة بيانات المستحقين للزكاة، ومنها مشروع العاجزين عن العمل، ومشروع التمكين الاقتصادي الذي يستهدف تدريب خمسة آلاف شاب بأمانة العاصمة والمحافظات في مختلف التخصصات المهنية.
وأكد أن اللجان ستتولى عملية الصرف للمستحقين للزكاة ضمن مشروع الصرف اللامركزي، بعد استكمال تصحيح وتحديث قاعدة بيانات الفقراء.
وفي اللقاء الذي حضره رئيس محكمة الاستئناف بالمحافظة القاضي عبدالعزيز الصوفي ووكيل الهيئة لقطاع التوعية أحمد مجلي ووكيلا المحافظة يحيى القاسمي وقاسم المساوى، أشار وكيل المحافظة عبدالفتاح غلاب، إلى أهمية دور اللجان المجتمعية.. مشددا على ضرورة الاهتمام بتفعيل وتنمية الأوعية الإيرادية للزكاة.
فيما دعت كلمة العلماء التي ألقاها الشيخ ضياء الدين الكبسي، رجال المال والأعمال وكبار المكلفين إلى المبادرة بدفع الزكاة المفروضة عليهم.. لافتة إلى المسؤولية الملقاة على عاتق الجميع في العمل وفقا للمعايير الشرعية، وتحري الدقة أثناء تسجيل المستحقين للزكاة.
بدوره أوضح مدير فرع هيئة الزكاة بالمحافظة ماجد التينة، أن المشروع يستهدف تشكيل اللجان المجتمعية وتصحيح الاختلالات السابقة في بيانات الفقراء بما يسهم في تنفيذ المشاريع التي توفر مصدر دخل للمستهدفين.. حاثا اللجان المجتمعية على تسجيل الحالات المستحقة للزكاة وتحديث بياناتها.
ولفت إلى جهود فرع الهيئة لإعداد مصفوفة العمل الخاصة بمكافحة ظاهرة التسول.
تخلل اللقاء الذي ضم عددا من القيادات المحلية والتنفيذية والعلماء والشخصيات الاجتماعية بالمحافظة، تكريم رئيس الهيئة العامة للزكاة بدرع المحافظة، وقصيدة للشاعر عبدالقادر البناء.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا