الهيئة العامة للأوقاف تنظم فعالية خطابية في ذكرى قدوم الإمام الهادي إلى اليمن

موقع أنصار الله – صنعاء – 8 صفر 1443 هجرية

نظّمت الهيئة العامة للأوقاف اليوم الأربعاء ، فعالية خطابية بذكرى قدوم الإمام الهادي إلى اليمن بعنوان ” الإمام الهادي .. نهج الحق ودولة العدل”.
وفي الندوة أشار مفتي الديار اليمنية العلامة شمس الدين شرف الدين إلى أن الإمام الهادي إلى الحق يحيى بن الحسين، جاء في مرحلة كان اليمن والأمة، في حاجة ماسة إليه، لما كانت تعيشه من ظلم وشتات وفرقة.
ولفت إلى المنهجية التي سار عليها الإمام الهادي من خلال الدعوة إلى كتاب الله وسنة رسوله الكريم، والجهاد في سبيل الله والصبر والاستقامة والتسليم والخضوع لله عزل وجل.
وأوضح أن الإمام الهادي، جاء لترسيخ مبادئ وقيم العدل وتوحيد الصفوف وجمع الكلمة ولم الشمل وإصلاح ذات البين وإحياء مبدأ الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بعد أن رأى هناك انحراف عن الكتاب والسنة خلال تلك المرحلة.
وأكد العلامة شرف الدين أن محبة أهل بيت رسول الله عليه الصلاة والسلام واجبة، أجمعت عليها كتب السنة والفقه ولا خلاف في ذلك .. لافتاً إلى أن هناك من ينصبون العداء لآل بيت رسول الله، الذين ساروا على نهج محمد بن عبدالله صلى الله عليه وآله وسلم.
كما أكد أن ولاة أمر الأمة، يجب أن يكونوا صالحين وصادقين مع الله، آمرين بالمعروف وناهين عن المنكر لا يخشون في لله لومة لائم .. وقال” كيف يتولى أمر الأمة من لا يريد أن يحتكم إلى كتاب الله وسنة رسوله الكريم، ويتولون اليهود والنصارى ويتعاملون بالربا والرشوة ويرتكبون المعاصي والفجور والمحرمات والمنكرات جهاراً نهاراً”.
وعرّج مفتي الديار اليمنية على الحقائق التي تجلّت للشعب اليمني بعد ثورة الـ21 من سبتمبر 2014م، وكيف كان اليمن مرتهناً للخارج في قراره وسيادته وأمنه واستقراره والاحتكام إلى السفير الأمريكي.
وبين أن الشعب اليمني، يعيش اليوم حالة من الأمن والاستقرار واستقلال قراره السيادي .. لافتاً إلى التضحيات الجسيمة التي قدّمها أبناء اليمن وأبطال الجيش واللجان الشعبية وأحرار القبائل في سبيل استقلال القرار والخروج من الهيمنة والارتهان لقوى الاستكبار العالمي.
وفي الفعالية التي حضرها وكلاء هيئة الأوقاف لقطاع الاستثمار وتنمية الموارد الدكتور محمد الصوملي وشؤون المبرات والمساجد الدكتور عبدالله القدمي ووزارة الإرشاد الشيخ صالح الخولاني، أشار عضو المكتب التنفيذي لأنصار الله الدكتور حمود الأهنومي، إلى أن الإمام الهادي، أول من رسم أهداف الدولة وطبقها على الواقع انطلاقاً من كتاب الله عز وجل وسنة المصطفى عليه الصلاة والسلام.
وتطرق الدكتور الأهنومي إلى أن الإمام الهادي، جاء ليصلح شأن قبائل اليمن في صعدة وصنعاء وغيرها من مناطق اليمن التي ساد فيها الظلم والاقتتال والتناحر بين القبائل .. مؤكداً أن الإمام الهادي جمع بين فضيلتي الجهاد في سبيل الله والعلم من خلال تأليف أكثر من 50 عنواناً ومعالجة القضايا الاجتماعية والثقافية باليمن ومواجهة القرامطة وقوى التكفير.
وذكر أن الإمام الهادي أنشأ دستوراً وعقداً اجتماعياً وسياسياً واقتصادياً قائماً على كتاب الله وسنة الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم وأصلح المؤسسة القضائية وثبّت التعليم الإجباري واعتمدت حكومته في مصادرها المالية على الزكاة.
تخلل الفعالية قصيدة للشاعر يوسف العلوي.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا