ثوار محافظة إب.. ثورة 21 سبتمبر أنقذت اليمن من التبعية وأسست لنهضة حقيقية قوامها الاكتفاء الذاتي

موقع أنصار الله – إب – 14 صفر 1443 هجرية

 

شهدت مدينة إب ، اليوم الثلاثاء، مسيرة جماهيرية حاشدة ومهرجانا خطابيا بمناسبة العيد الوطني السابع لثورة الـ21 من سبتمبر المجيدة .

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الوطنية ورددوا الشعارات والهتافات المعبرة عن عظمة هذه الثورة..

وفي المسيرة الجماهيرية الحاشدة هنأ محافظ إب عبد الواحد محمد صلاح قيادة الثورة والقيادة السياسية بالعيد الوطني السابع لهذه الثورة التي لازالت ماضية في صنع التحولات والانجازات العظيمة لهذا البلد.. لافتا إلى أن ثورة ال٢١ من سبتمبر تمكنت من قطع أيادي الوصاية والعمالة التي امتدت بالسوء والفوضى لهذا البلد على مدى عقود من الزمن.

وحيا المحافظ صلاح تلك الانتصارات والانجازات العملاقة التي حققتها هذه الثورة وأبرزها التقدم في الجانب العسكري والسعي بخطى حثيثة نحو بناء الدولة اليمنية الحديثة.. معبرا عن ثقته بأن ثوار ال٢١ من سبتمبر ماضون في تحرير كامل الأراضي اليمنية ودحر المحتلين والمعتدين.

وأشاد بالتفاعل الشعبي والجماهيري الكبير في احياء هذه المناسبة وهذا يدل على إصرار الثوار وعزمهم على تحقيق أهداف ثورتهم،، داعيا إلى المزيد من رص الصفوف والتحشيد إلى جبهات القتال ضد هذا العدوان واذياله ..

فيما أشار مشرف المحافظة يحي اليوسفي، إلى دلالات ومعاني الاحتفال بثورة 21 سبتمبر وأهدافها في إفشال المخططات التدميرية التي تتربص باليمن.. مؤكدا أهمية التمسك بأهداف هذه الثورة المباركة في رفض الوصاية وتحقيق السيادة والاستقلال على كامل تراب الوطن.

وتطرق اليوسفي في كلمته إلى المراحل التي سبقت الثورة وما واجهته من إرهاصات وصولا إلى شن العدوان لإجهاضها وإعادة اليمن للوصاية الخارجية.

وأوضح أن التفاف أبناء الشعب اليمني حول القيادة الثورية أفشل مخططات ومشاريع قوى البغي والعدوان، وأسقط رموز العمالة والفساد التي كان يراهن عليها.. مشيدا بثبات أبناء إب ووقوفهم إلى جانب الجيش واللجان الشعبية واستمراراهم في الصمود لتحقيق كآفة أهداف الثورة.

ودعت كلمة العلماء التي ألقاها الشيخ فيصل العدلة، مواصلة الصمود ومواكبة انتصارات الجيش واللجان الشعبية من خلال التحشيد ودعم المرابطين في الجبهات.. مشددة على ضرورة تحمل الجميع للمسئولية في الدفاع عن الوطن، سيما بعد مضي سبعة أعوام من الصمود والإنجازات العسكرية ونجاح الثورة في إنهاء الوصاية الخارجية والهيمنة اﻹمريكية واستعادة القرار.

وأكد البيان الصادر عن الفعالية الذي قرأه رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بالمحافظة المهندس عقيل فاضل.. أن ثورة ال ٢١ من سبتمبر أنقذت اليمن من التبعية وأسست لنهضة حقيقية قوامها الاكتفاء الذاتي وصولا الى تحقيق نهضة حضارية شاملة بالاعتماد على الذات وبعيدا عن التدخلات الخارجية.

وبارك البيان انتصارات الجيش واللجان الشعبية في مختلف جبهات العزة والكرامة.. مؤكدا أن ثورة 21 صنعت السلام للجميع ودعتهم للمشاركة في تحمل المسئولية في خدمة وبناء الوطن مبرهنة على ذلك باتفاق السلم والشراكة.

وجدد البيان التأكيد على استمرار صمود الشعب اليمني ورفضه الوصاية وكل أشكال التبعية والخنوع والاستسلام لقوى الغزو والاحتلال مهما كانت التحديات.. داعيا كل الشرفاء والأحرار من أبناء الوطن الى الالتفاف حول القيادة الحكيمة لرسم الملامح الأخيرة للنصر وتحرير كل شبر من أبناء الوطن.

تخلل الفعالية قصيدتين للشاعرين جميل الكامل وعبدالقادر البناء، وابريت استعراضي فلكلوري قدمته الفرقة الوطنية التابعة لمكتب الثقافة بالمحافظة عبر عن عظمة المناسبة وحاز على إعجاب الحاضرين .

حضر المسيرة أمين عام المجلس المحلي بالمحافظة أمين الورافي ووكلاء المحافظة أشرف المتوكل وصادق حمزة وعبد الرحمن الزكري ومدراء عموم المكاتب التنفيذية ومسؤولي الوحدات ومدراء ومشرفي المديريات المشاركة في المسيرة والقيادات العسكرية والأمنية بالمحافظة..

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا