طوقُ النجاة

‏موقع أنصار الله || مقالات || صوفان مراد

لآباء المغرَّر بهم (المرتزِقة) تتلاشى الفرص لإنقاذ فلذات أكبادكم.. ماذا أصابكم؟! هل هي لعناتُ الدراهم المعدودة (المال المدنَّس)؟!

تمثل أُبوتكم مأساةً في تاريخ الإنسانية لعلها آخر الدعوات لإنقاذ أبنائكم من الموت المحقّق، انفضوا غُبار المذلة الذي انتزع منكم إنسانيتكم اللحظة حرجه للغاية استبقوا الوقت بإمْكَانكم العودة للمسار الصحيح وإعادة الأمور إلى نصابها أَفِيقوا أَعِيدوا لوطنكم عزتَه وكبرياءَه تتمثل الدعوات المتكرّرة من الجيش واللجان الشعبيّة لإنقاذ أبنائكم طوق النجاة.

إنها كبرياء الوطن الذي يضحي الأحرار والشرفاء من أبنائه بدمائهم الطاهرة للذود عن الأعراض والأرض والإنسان، كبروا على جراحاتهم لإنقاذ أبنائكم حباً لكم ودفاعاً عنكم من أعداء الوطن بأكمله هكذا هم أهل العزة والكرامة جادوا بأنفسهم الطاهرة لتلقين عدو الوطن صفعات يسطرها التاريخ بأنصع صفحاته.

إلى كُـلّ آباء المغرر بهم دون استثناء لكم منا لأبنائكم الأمان سارعوا إلى دعوة أبنائكم للعودة بأسرع وقت.

إلى المغرر بهم لكم الأمان الوطن يناديكم اتركوا العداء انبذوا الخلاف حطموا آمال أعداء الوطن بالاستجابة السريعة والعاجلة للعودة إلى بيوتكم.

الوطن طوق النجاة لنا جميعاً.. من لا يؤدبه الضمير تؤدِّبْه الحياةُ.

 

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا