وزارة التربية والتعليم تقيم حفلاً خطابياً إحياءً لذكرى المولد النبوي الشريف

موقع أنصار الله – صنعاء – 6 ربيع الأول 1443 هجرية

 

أحيت وزارة التربية والتعليم اليوم الثلاثاء ، ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه أفضل الصلاة وأزكى التسليم بحفل خطابي فني بالأمانة.

وفي الحفل أكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية محمود الجنيد أهمية إحياء ذكرى مولد الرسول الأعظم وإقامة الفعاليات والأنشطة الاحتفالية فرحا وابتهاجا بميلاده الشريف من أرسله الله رحمة للعالمين وأخرج الله به الناس من الظلمات إلى النور.

وأشار الى تصدر الشعب اليمني للشعوب الإسلامية في إحياء ذكرى مولده الشريف رغم العدوان والحصار والمعاناة التي تجاوزها بثباته وصموده الاسطوريين.

وتطرق إلى الانتصارات التي حققها من وصفهم النبي بالإيمان والحكمة أمام الترسانة العسكرية المتسلحة بأحدث الاسلحة بمشيئة الله تعالى وبتمسكهم بأعلام الهدى وبهويتهم الايمانية في ظل تحركهم الجاد والمسؤول في جميع المواقف والظروف.

ودعا الجنيد للاحتشاد والمشاركة في الاحتفالية المركزية التي ستقام بهذه المناسبة في الـ 12 من ربيع الأول بميدان السبعين لتجسيد حب اليمنيين لرسول الله فضلا عن توجيه رسالة للعالم بقوة وتمسك هذا الشعب بهويته الإيمانية

وفي الفعالية التي حضرها وزير الكهرباء والطاقة احمد العليي ووكلاء وزارة التربية ، أكد وكيل الوزارة لقطاع التعليم عبدالله النعمي أهمية إحياء ذكرى ميلاد خير من وطئ الثرى وأنار الله به جنبات الارض.

وأشار إلى حرص اليمنيين على احياء ذكرى ميلاده الشريف بما يعكس ارتباطهم وحبهم لرسول الرحمة القائل ” إني لأجد نفس الرحمن من قبل اليمن” واليمانيون هم من ناصروه وأكثر من يقتدي بأقواله وأفعاله ويتأسى به في ثباته وتصديه للظلم والطغيان.

وتطرق الوكيل النعمي إلى أهمية المناسبة كمحطة لاستلهام الدروس والعبر من سيرته العطرة الحافلة بالكفاح والنضال والصبر والثبات والاقتداء به في كافة مناحي الحياة والاعتصام برسالته.

ولفت إلى دور التربويين في تصحيح الافتراءات والمفاهيم المغلوطة حول إحياء ذكرى ميلاده الشريف وتنشئة أجيال المستقبل على حب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عليه.

تخلل الاحتفالية قصيدة شعرية ووصلات فنية وإنشادية لزهرات وأشبال مدارس بأمانة العاصمة عبرت عن المناسبة.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا