فعاليات متنوعة للقطاع الصحي بأمانة العاصمة إحتفاءً بذكرى المولد النبوي

موقع أنصار الله – صنعاء – 7 ربيع الأول 1443 هجرية

أقيمت اليوم الأربعاء بأمانة العاصمة العديد من الفعاليات الإحتفالية للقطاع الصحي إبتهاجاً بذكرى المولد النبوي الشريف ، حيث نظمت هيئة مستشفى الثورة العام بأمانة العاصمة ، حفلا خطابيا بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الحفل, أكد وكيل وزارة الصحة لقطاع الطب العلاجي الدكتور علي جحاف، أهمية الاحتفاء بذكرى المولد النبوي واستلهام الدروس والعبر من سيرته العطرة.
وقال” نحتفل بيوم مبارك في أيام مباركة، انطلق فيها اليمنيون في كل ميادين العمل”.. مشيرا إلى أن هذه المناسبة تميز اليمنيين عن بقية الشعوب في إحياء هذه المناسبة على نطاق واسع على الرغم من الظروف الصعبة التي يعيشونها جراء العدوان والحصار.
وأكد أن الاحتفال بهذه المناسبة، يدل على مدى حب الشعب اليمني لنبي الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم، الذي قال أن اليمنيين هم انصار الله وهذا فضلا من الله.
ولفت إلى أن الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف، هذا العام يتزامن مع انتصارات كبيرة يحققها الشعب اليمني في مختلف الجبهات.
وأضاف” إن القطاع الصحي هو قطاع الإحسان، ولنا مقام خاص في المجتمع فالمرضى هم أمانة فيما نتخذه من إجراءات من أجلهم، وعلينا أن نتمثل الجانب الإنساني فيما نقوم به مهام لخدمة الشعب اليمني الكريم”.
وشدد وكيل وزارة الصحة، على أهمية أن تستمر هيئة مستشفى الثورة، كصرح طبي شامخ في تدريب وتأهيل الكوادر الطبية.
من جانبه أشار رئيس هيئة مستشفى الثورة، الدكتور عبد الملك جحاف، إلى أن هذه المناسبة الدينية تمثل محطة تعبويه لتعزيز الصمود والثبات في مواجهة التحديات.
وقال” شرف عظيم أن يكون لنا السبق في إحياء هذه المناسبة بهذا الحجم من الزخم الشعبي والرسمي على مستوى المحافظات والمؤسسات”.
وأشاد بجهود الكوادر الطبية في تخفيف معاناة المرضى في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها البلد.. معربا عن الفخر بوجود الكفاءات الطبية في مختلف المستشفيات، والتي كان لهيئة مستشفى الثورة الدور الأبرز في تأهيلها.
تخلل الفعالية التي حضرها رئيس المجلس الطبي الأعلى -رئيس جامعة 21 سبتمبر الدكتور مجاهد معصار ورئيس هيئة مستشفى الثورة بمحافظة الحديدة الدكتور خالد سهيل ومدير مستشفى الكويت الدكتور أمين الجنيد، وقيادة وكوادر هيئة مستشفى الثورة، قصائد وأناشيد وفقرات معبرة عن المناسبة , وكذا تكريم عدد من الكوادر الطبية والأقسام التخصصية بالهيئة بالدروع والشهادات التقديرية.
كما نظم مستشفى القدس العسكري اليوم فعالية خطابية احتفاءً بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية التي حضرها نائب مدير دائرة الخدمات الطبية العسكرية العميد عبدالرحمن الدمشقي، أكد مدير المستشفى العقيد الدكتور عبدالكريم القدمي، أهمية الاحتفال بهذه المناسبة لما لها من دلالات في تعزيز الارتباط بالنبي الكريم.
وأشار إلى أن ذكرى المولد النبوي، مناسبة يجسد من خلالها أبناء اليمن رسالة للعالم بتمسك الشعب اليمني بالهوية الإيمانية والاستمرار في الصمود والثبات لمواجهة تحالف العدوان.
فيما عبر ممثل دائرة الخدمات الطبية التي ألقاها الحسين أحمد زيد عن الفخر والاعتزاز باحتفال أبناء اليمن بذكرى المولد النبوي، لتعظيم الرسول الكريم وتوقيره.
واعتبر إحياء هذه المناسبة، محطة لمراجعة النفس وتعزيز قيم التكافل الاجتماعي ورفد المرابطين في الجبهات بقوافل الدعم والإسناد الشعبي.
إلى ذلك نظم مكتب الصحة والمجمعات والمراكز الطبية بمديرية شعوب بأمانة العاصمة اليوم ، فعالية احتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية التي حضرها رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية بأمانة العاصمة حمود النقيب أكد مدير المديرية أحمد الصماط ، أن الاحتفال بهذه المناسبة، يعزز من وعي وتبصير المجتمع بسيرة النبي المصطفى والارتباط بنهجه والاقتداء بسيرته العطرة.
وأشار الى أهمية إحياء ذكرى المولد النبوي، للتزود من أخلاق وقيم وصفات الرسول الأعظم عليه الصلاة والسلام والتمسك بهديه ونهجه القويم.. حاثاً على الخروج المشرف في الفعالية المركزية حباً وتعظيماً لرسول الإنسانية.
فيما لفت مدير الصحة بشعوب الدكتور أحمد المداني ، إلى أن الفعالية تأتي في اطار الفعاليات بمديرية شعوب ابتهاجا بالمولد النبوي وتجسيد القيم الانسانية المحمدية..مؤكدا أهمية التمسك بنهج رسول الله للتغلب علي التحديات التي تواجه الامة.
تخلل الفعالية بحضور قيادات محلية وإشرافية وكادر مكتب الصحة بالمديرية والمراكز والمجمعات الصحية التابعة له، فقرات إنشادية وقصائد شعرية، عبرت عن عظمة المناسبة .
كما نظم مستشفى فلسطين للأمومة والطفولة بأمانة العاصمة اليوم فعالية إحتفائية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الاحتفالية بحضور مدير المستشفى الدكتورة ندى الوجمان ونائب المدير الدكتورة علاء شرف الدين ، ألقيت كلمات تناولت دلالات إحياء مناسبة المولد النبوي في تعزيز المحبة والولاء والإرتباط برسول الرحمة وهادي البشرية.
وتطرقت إلى عظمة ومكانة النبي الأعظم محمد صلى الله عليه وآله وسلم في وجدان أهل اليمن وارتباطهم الوثيق بنبي الأمة ونصرته والسير على نهجه.
وحثت على المشاركة الواسعة في الفعالية المركزية بميدان السبعين تأكيدا لمحبة النبي صلى الله عليه وآله وسلم.
ونظم مستشفى السبعين للأمومة والطفولة بأمانة العاصمة اليوم فعالية احتفائية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية, أكد وكيل أمانة العاصمة لقطاع الخدمات المهندس عبدالفتاح الشرفي، أهمية إحياء هذه المناسبة العظيمة لما تمثله من روابط متينة أساسها الإيمان القوي والصادق المعزز بمحبة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
وحث قيادة مستشفى السبعين، على الاهتمام بالجرحى والمعاقين وفاءً لتضحياتهم.. حاثا على ترسيخ قيم المحبة والتسامح والاقتداء بالرسول الكريم.
من جانبه أشاد مدير مكتب الصحة بالأمانة الدكتور مطهر المروني بجهود قيادة وكوادر مستشفى السبعين في تقديم الخدمات والرعاية الطبية للجرحى والمرضى رغم شحة الإمكانيات.
واعتبر إحياء ذكرى المولد النبوي، محطة لتعزيز الارتباط والتمسك بنهج الرسول الأعظم والاقتداء بسيرته صلى الله عليه وآله وسلم.
فيما أشارت مديرة مستشفى السبعين الدكتورة ماجدة الخطيب، إلى أن إحياء هذه الذكرى يؤكد الارتباط بسيد الخلق محمد صلوات الله عليه.
وحثت الكادر الطبي والعاملين في مستشفى السبعين، على المشاركة في الفعالية المركزية التي ستقام في الـ 12 من ربيع الأول بالعاصمة صنعاء للاحتفال بمولد رسول الإنسانية.
فيما اعتبر المسؤول الثقافي بوزارة الصحة أكرم العمدي، أن هذه المناسبة الدينية تمثل محطة روحانية للسير على المنهج المحمدي وترسيخ قيم التسامح في أوساط الأمة.
تخلل الفعالية عدد من القصائد التي عكست مدى ارتباط الشعب اليمني بنبي الرحمة والإنسانية.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا