جهود قبلية تنهي قضية قتل بالخطأ بين آل المتوكل وآل هراوة في شهارة بعمران

موقع أنصار الله – عمران – 15 ربيع الأول 1443 هجرية

أنهى صلح قبلي بمحافظة عمران اليوم الخميس ، تقدّمه وكيل المحافظة محمد المتوكل ومدير مكتب المالية بالمحافظة عادل كعيبة، قضية قتل بالخطأ في مديرية شهارة بين آل المتوكل وآل هراوة دامت أكثر من ست سنوات.
وخلال الصلح الذي حضره محافظ عمران الدكتور فيصل جعمان ورئيس محكمة استئناف المحافظة القاضي عبدالكريم الشامي وعضو مجلس الشورى أحمد الزبيري وأمين عام محلي المحافظة صالح المخلوس، أعلن أولياء دم المجني عليه عبد الملك أحمد حسين المتوكل، العفو العام عن الجاني محمد يحيى أحمد هراوة لوجه الله تعالى وتشريفاً للحاضرين.
وفي الصلح الذي حضره وكيل المحافظة عبدالعزيز أبو خرفشة ووكيل محافظة حجة علي عبدالرحمن المتوكل وعدد من مشائخ الأهنوم، أشاد المحافظ جعمان بمبادرة آل المتوكل في العفو عن الجاني من آل هراوة وإغلاق ملف القضية.
واعتبر موقف آل المتوكل، رسالة للعدو بتماسك الشعب اليمني وتلاحمه وتوحيد الصفوف مهما بلغت التحديات .. مؤكداً ضرورة توجيه الطاقات وبذل المزيد من الجهود ورفد الجبهات لمواجهة العدوان والمرتزقة.
وثمن جهود وكيل المحافظة المتوكل والشيخ عادل كعيبة وكل المشائخ والأعيان ومن ساهم في إنهاء القضية، ترجمة لتوجيهات قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي في معالجة القضايا المجتمعية وإصلاح ذات البين.
حضر الصلح مدير مديرية شهارة محمد علي هبه ونائب التلاحم القبلي بالمحافظة نايف الحايطي.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا