الرئيس الإيراني : لا نربط الاقتصاد بالمفاوضات/ ملتزمون بما تعهدنا به

موقع أنصار الله – متابعات – 18 ربيع الأول 1443 هجرية

قال الرئيس الإيراني السيد ابراهيم رئيسي، اليوم الاحد، ملتزمون بما تعهدنا به، لكن الولايات المتحدة والأوروبيين في أزمة اتخاذ القرار.

وخلال استقبال السيد علي الخامنئي اليوم الاحد كبار المسؤولين والضيوف المشاركين في مؤتمر الوحدة الاسلامية الدولي الخامس والثلاثين، اعتبر الرئيس الايراني  ، وجود الرسول الاكرم (ص)، بانها اكبر نعمة وقمة التغيير بالنسبة للبشرية، وقال: كما اتبع إمامنا نحو التغيير (الخميني) الرسول الاكرم (صلى الله عليه وآله) وتوكل على الله واعتمد على الشعب، اليوم ايضا تعد وثيقة الخطوة الثانية للثورة دليل للتغيير في جميع أنحاء البلاد والاستجابة لحاجات الشعب.

وفي جانب آخر من كلمته، أشار رئيسي إلى جائحة كورونا وتوفير السلع الأساسية باعتبارهما الشاغلين الرئيسيين في بداية عمل الحكومة الايرانية، وقال: اليوم مع التطعيم المكثف، تم اتخاذ خطوة كبيرة لحماية صحة الناس.

ووصف السياسة الخارجية للجمهورية الاسلامية الايرانية بأن لديها تعامل واسع مع العالم، وخاصة دول الجوار، وأكد قائلا: أننا لا نربط اقتصاد البلاد بالمفاوضات (النووية) وما شابه، مضيفا: نحن ملتزمون بما تعهدنا به، لكن اميركا والأوروبيين في أزمة في اتخاذ القرار.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا