حشودُ الملايين في ساحات المولد استفتاءٌ بالحرية

‏موقع أنصار الله || مقالات ||يحيى صالح الحمَامي

سيول من البشر تدفقت في الساحات اليمنية حباً وتعظيماً في رسول الأُمَّــة محمد “اللهم صلِّ عليه وعلى آله”.

الحشود التي توافدت من جميع المدن والقرى هي بمثابة الاستفتاء عن الحرية في الأرض والإنسان اليمني.

هل للعالم أن يرى وهل للهيئات الدولية أن تفهم وهل يوجد قرار يضمن حرية الإنسان اليمني أم أن المغالطات مُستمرّة وهل القوانين الدولية ومواثيق الأمم المتحدة تعجز أمام المال ولا تستطيع أن تنفذ قراراتها وأنظمتها أمام الدول الرأسمالية؟.

الحشود بالملايين من البشر تحت قياده صنعاء وهي بعنوان الحرية في الدين والأرض والإنسان

هل لأبناء اليمن حق الحياة والعيش الكريم في أرضهم ولهم الحرية بالتعايش بسلام؟

الشعب اليمني يريد الحرية في القرار السيادي وحرية الأرض والإنسان ويرفض العدوان والاحتلال والوصاية الخليجية، هل هذه المطالب من ضمن ما دُوِّنَ في قوانين ومواثيق الأمم المتحدة؟ ما لكم كيف تحكمون؟!

على العالم أجمع أن يحترم حقوق وحرية الشعب اليمني بعيدًا عن المغالطات.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا