مستوطنون يعتدون على المواطنين الفلسطينيين بـ”وحشية” في الخليل وبيت لحم

 

موقع أنصار الله  – متابعات– 1 ربيع الآخر ١٤٤٣هـ

تصدى مواطنون فلسطينيون، اليوم السبت، لاعتداءات مجموعات من المستوطنين، بعدما هاجم الأخير متنزهًا للأطفال في تجمع عائلة النواجعة شرق يطا جنوب الخليل بالضفة المحتلة، ومزارعين أثناء قطفهم الزيتون في بلدة تقوع شرق بيت لحم.

وأفاد منسق اللجان الشعبية والوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان راتب الجبور، بأن أكثر من 100 مستوطن هاجموا المتنزه الذي أنشأته منظمة العمل ضد الجوع، لصالح الأطفال في التجمعات السكنية شرق يطا.

وأوضح الجبور، أن المستوطنين حاولوا تحطيم الألعاب الموجودة فيه، حيث تصدى لهم الأهالي ودار عراك بالأيدي، فيما وفرّ جيش الاحتلال الإسرائيلي الحماية للمستوطنين، وأعلن المنطقة عسكرية مغلقة.

يشار الى أن المستوطنين هاجموا الموقع مرات عدة، بهدف التوسع الاستيطاني وتهجير المواطنين عن أراضيهم.

وفي سياق متصل، هاجم مستوطنو “تقوع” قاطفي الزيتون في منطقة رخمة، وحاولوا منعهم وإجبارهم على مغادرة أراضيهم، ولكن تصدى المواطنون لهم حال دون ذلك.

 

يذكر أن قوات العدو الاسرائيلي كانت قد هاجمت قاطفي الزيتون في بلدة تقوع، الأربعاء الماضي، بينهم القائم بأعمال سفير جنوب أفريقيا، بإطلاق قنابل الصوت والغاز.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا