وزير الخدمة المدنية يدشن برنامج “قياس الكفاءة” لقادة الموارد البشرية

 

موقع أنصار الله – صنعاء – 6 ربيع الآخر 1443 هجرية

دشّن وزير الخدمة المدنية والتأمينات سليم المغلس، اليوم، برنامج “قياس الكفاءة” لقادة الموارد البشرية في وحدات الخدمة العامة، ينفذه قطاع الموارد البشرية في وزارة الخدمة المدنية بالتعاون مع المعهد الوطني للعلوم الإدارية.

وفي التدشين، الذي حضره وكيل وزارة الخدمة المدنية لقطاع الموارد البشرية علي الكبسي، أكد وزير الخدمة المدنية أهمية البرنامج في قياس كفاءة القوى البشرية لدى وحدات الخدمة العامة، كونها تمثل حجر الزاوية في النهضة والتنمية الإدارية.

وأشار إلى اهتمام قيادة الدولة بالكادر البشري، باعتباره ركيزة أساسية في تطوّر الأمم والشعوب .. منوها بالدور الكبير والمحوري الذي تضطلع به وزارة الخدمة المدنية في جانب تطوير العمل الإداري.

وقال: “إن الموارد البشرية ليست مجرد استحقاقات وظيفية وشؤون موظفين، بقدر ما هي مسؤوليات كبيرة في مقدّمتها الرقابة الإدارية في مؤسسات ومرافق الدولة”.

وشدد الوزير المغلس على أن المرحلة تتطلب الانتقال إلى تطور إداري، ينطلق من القيم الأصيلة والهوية الإيمانية، وترسيخ ثقافة مؤسسية، بعيدة عن الشخصنة، وتبرز مكانة المؤسسة وهيبتها، وكذا ترسيخ مفهوم الوظيفة العامة كخدمة وعطاء، وليست موقعاً للتكسب والارتزاق.

ولفت إلى أن الوزارة ستنفذ تقييماً ميدانياً من خلال النزول إلى الجهات لقياس كفاءة القوى البشرية، ومعرفة جوانب التقصير، والاطلاع على الخطط العملية وآلياتها، والبرامج التي تتضمنها، وعلى رأسها برامج التأهيل والتدريب في كل جهة.

وتطرّق إلى دور المعهد الوطني للعلوم الإدارية في جانب تطوير وتأهيل الكوادر الإدارية من خلال مواكبته للاحتياجات التدريبية لكافة الجهات، وفقاً لمناهج علمية حديثة.

من جانبه، اعتبر عميد المعهد الوطني للعلوم الإدارية، الدكتور محمد الخالد، الكفاءة نقطة انطلاق لنجاح أي عمل .. لافتاً إلى أن وزارة الخدمة المدنية سعت إلى بناء وتنمية قدرات الكوادر البشرية في مؤسسات الدولة، لتحقيق كفاءة نوعية في الموارد البشرية قادرة على تحقيق التحول الإيجابي وصنع النجاح.

وأكد حرص الوزارة والمعهد على تحقيق نهضة في العمل الإداري، ليكون جبهة مواكبة للانتصارات التي يسطرها الجيش واللجان الشعبية في الجبهات، دفاعاً عن الوطن.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا