المشهد العراقي في ندوة للمنتدي الفكري والسياسي اليمني بدمشق

موقع أنصار الله – دمشق – 7 ربيع الآخر 1443 هجرية

 

نظم المنتدي الفكري والسياسي اليمني بدمشق ندوة حول “المشهد العراقي بعد الانتخابات النيابية” وبحضور نخبة من المثقفين والمهتمين.

وفي الندوة تحدث ممثل حركة النجباء العراقية السيد محمود الموسوي عن الاوضاع والمستجدات العراقية وعملية الانتخابات النيابية والتداعيات التي تلتها من مظاهرات احتجاجية ومشكلات أمنية بلغت ذروتها مع محاولة اغتيال رئس الوزراء مصطفي الكاظمي . كما تطرق الموسوي إلى دور الفصائل المقاومة والحشد الشعبي في هزيمة داعش والقاعدة وفرملة المشاريع والمخططات الامريكية الصهونية ومحاولات فرض التطبيع في العراق قائلاً: إن الحالة العراقية الموجودة ليست وليدة اللحظة؛ بل شكل العراق أرضا  خصبة لتنفيذ المخططات الأمريكية منذ الاحتلال في 2003م.

وحول مؤتمر أربيل التطبيعي والدعوات الي تطبيع العلاقات مع الكيان الاسرائيلي قال السيد الموسوي الشعب العراقي يملك طبيعة قبلية وعقائدية غير قابلة للاختراق وتختلف عن مكونات ماقبل2003 ولن تخضع للتطبيع؛ وفيما يخص إخراج القوات الأمريكية من العراق أكد الموسوي أن الامكانيات العسكرية والمادية للمقاومة الإسلامية كبيرة جداً و لديها أسلحة متطورة ودفاعات جوية حديثة تستطيع أستهداف القواعد الامريكية في كل المنطقة وقادرة على إخراج الامريكان وعملائهم  بتوابيت .

من جانبهم أكد المشاركون أن الملف العراقي  شائك ومعقد جدا في ظل التدخل الاقليمي والأجنبي والتواجد العسكري الاستخباراتي الكثيف في شمال العراق وترابط العملية السياسية وتهجير الأكراد الورقة المستخدمة من قبل واشنطن وتل ابيب. كما أكد المشاركون على خطورة الدور الاستخباراتي الأمريكي في العراق الذي قد لا يتوقف حتى لو تم الانسحاب العسكري.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا