وزير الخارجية يستعرض الأنشطة الانسانية للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر

موقع أنصار الله – صنعاء – 8 ربيع الآخر 1443 هجرية

بحث وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله، اليوم السبت ، مع الممثل المقيم للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر في صنعاء، سامي فاخوري، أنشطة الاتحاد الإنسانية في اليمن للعام 2022م.
واستعرض اللقاء، خطة وبرامج الاتحاد للعام 2021م، ومجالات التدخل المستهدفة، والترتيبات الخاصة بزيارة المدير العام التنفيذي للاتحاد الدولي لجمعيات الهلال والصليب الأحمر إلى صنعاء، خلال الأسبوع الأول من ديسمبر المقبل.
وفي اللقاء، أكد وزير الخارجية أهمية تكثيف دعم الاتحاد الدولي لجمعية الهلال الأحمر اليمني في المجالات الحيوية والإنسانية، خاصة في مجالات المياه، والصرف الصحي، والصحة العامة، وتوفير مواد الإغاثة.
وأشار إلى استمرار معاناة قطاعات كثيرة، وشريحة كبيرة من المواطنين في اليمن، بسبب استمرار الحصار المفروض على البلاد، إضافة إلى تداعيات الحصار الاقتصادي الذي أضرّ بكافة النواحي المعيشية لملايين اليمنيين.
ولفت الوزير شرف إلى أن رفع الحصار عن اليمن، وعلى رأسه مطار صنعاء الدولي وميناء الحديدة، وعدم إعاقة تدفق المشتقات النفطية، من الحقوق الإنسانية التي لا مساومة فيها أو تفاوض بشأنها.
وقال: “من أبسط واجبات ومهام الأمم المتحدة والصليب الأحمر الدولي، وكل المنظمات الدولية وغير الحكومية، أن تدفع باتجاه رفع الحصار عن اليمن وشعبه، كون تلك المنظمات عايشت -خلال السنوات الماضية- تأثير ذلك الحصار على ملايين اليمنيين الذي وصلت نسب البطالة والفقر وانعدام الأمن الغذائي، بينهم إلى مستويات عالية ومخيفة، بسبب العدوان على اليمن طوال السنوات السبع الماضية”.
من جانبه، أشار الممثل المقيم للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر في صنعاء إلى تفهّم الاتحاد للوضع الإنساني، الذي يشهده اليمن، ويعطي أولوية لدعم جمعية الهلال الأحمر اليمني والمساهمة في تخفيف المعاناة التي يكابدها المواطنون اليمنيون.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا