اللواء سلامي: لن نسمح لأحد بالإعتداء على البلاد

 

موقع أنصار الله – متابعات – 9 ربيع الآخر 1443 هجرية

قال القائد العام للحرس الثوري الايراني  اللواء حسين سلامي، اليوم الاحد، إن حرس الثورة لن يسمح لأحد بالاعتداء على إيران، مضيفاً: تعزيز قدراتنا لا يمكن إيقافه وليعلم الجميع وأنه لن نسمح لأحد بالتدخل في شؤون بلادنا.

وفي تصريح له أشار اللواء سلامي الى أنه قبل الثورة، كانت جميع هياكل القوة قد بناها الآخرون، وقال: أي أن أسس قوتنا كانت في أيدي الآخرين ، ولكن بعون الله بعد الثورة الإسلامية امتلكنا هذه القوة والتكنولوجيا والأعداء يخافون من ذلك.

واضاف: لكي نكون مستقلين، نحتاج إلى الاستقلال في العلوم والتكنولوجيا وتوليد الطاقة والاقتصاد والثقافة ، وهي المؤشرات الرئيسية لهوية المجتمع.

وتابع، لا ينبغي لأحد سوى الشعب الايراني أن يقرر مصيره، وقال: هذه رسالتنا إذا أراد أي أحد أن يقرر مصيرنا، فسوف نتصدى له بحزم.

وأردف: تعزيز قدراتنا لا يمكن إيقافه ويجب على الجميع معرفة هذه الرسالة، لن نسمح لأحد بالتدخل في شؤون بلادنا. وقال : أننا اليوم بحمد الله حافظنا على هيمنتنا البحرية ووسعنا مجالنا البحري، مضيفا: اليوم نمتلك تقنيات بحرية حديثة.

واضاف: بالرغم من كل المؤامرات والحقد الا أن اجراءات الحظر المعادية تسببت في الثقة بالنفس والاعتماد على القدرات الداخلية وتطور البلاد، واليوم حققنا الاكتفاء الذاتي في كثير من القضايا المهمة برعاية الله والتوجيهات الحكيمة لقائد الثورة وجهود شبابنا الملتزم.

ووصف اللواء سلامي السفن بانها البنية التحتية المرنة للقوات البحرية الايرانية، وقال: نمتلك التكنولوجيا لتحسين جودة السفن الحربية وهذه آفاق دقيقة وصائبة والسفن هي الهوية الحقيقية لتكتيكاتنا التي تحمل رسائل استراتيجية في البحار.

المصدر: وكالة تسنيم

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا