المقاومة الفلسطينية تستنفر في غزة لإحباط أي عمل عسكري صهيوني ضد القطاع

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– 12 ربيع الآخر ١٤٤٣هـ

رفعت فصائل المقاومة الفلسطينية في غزة حالة التأهب القصوى، اليوم الأربعاء، تحسباً من إقدام كيان العدو الصهيوني على ارتكاب عمل عسكري ضد القطاع.

ونقلت صحيفة “الأيام” الفلسطينية عن مصادر بالمقاومة في غزة، قولها: “إن المقاومة استنفرت كل قواتها العسكرية والاستخباراتية مؤخراً بعد حصولها على إشارات واستنتاجات قوية بخطورة الأوضاع الأمنية قد يترتب عليه إقدام الاحتلال على ارتكاب عمل عسكري ضد القطاع أو تنفيذ عمليات اغتيال ضد شخصيات وازنة وكبيرة في المقاومة”.

وأضافت: إن “المقاومة تتخذ منذ عدة أيام أقصى التدابير والاحتياطات الأمنية حول عناصرها وقياداتها تحسباً من عملية غدر إسرائيلية”.

وأوضحت أن أمن المقاومة يرصد منذ عدة أيام تحركات استخباراتية وعسكرية “إسرائيلية” مكثفة حول القطاع تقودها طائرات تجسسية تجوب أجواء القطاع بشكل دائم بالإضافة إلى التحركات الإسرائيلية اليومية على طول الحدود البرية والبحرية للقطاع.

وأكدت المصادر، أن المقاومة، لم تكتفِ بأخذ أقصى درجات الحيطة والحذر بل قامت بتنفيذ مناورات ليلية ونهارية مؤخراً لإحباط أي مفاجأة قد يقدم عليها جيش الاحتلال.. مبينة أن استقرار الوضع العسكري على حدود القطاع لن يوهم المقاومة ولن يخدعها.

 

المصدر: وكالات

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا