الخارجية الفلسطينية ترفض القرار البريطاني بشأن “حماس”

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– 15 ربيع الآخر ١٤٤٣هـ

عبرت وزارة الخارجية الفلسطينية، اليوم السبت، عن رفضها لقرار الحكومة البريطانية اعتبار حركة المقاومة الإسلامية “حماس” منظمة “إرهابية”.

وأدانت الخارجية الفلسطينية، القرار البريطاني، معتبرة ذلك “رضوخا للضغط الإسرائيلي”.

وعدت القرار “اعتداء غير مبرر على الشعب الفلسطيني، الذي يتعرض لأبشع أشكال الاحتلال، والظلم التاريخي الذي أسس له وعد بلفور”.

وقالت إن “الحكومة البريطانية بهذا القرار وضعت العراقيل أمام فرص تحقيق السلام، والعقبات في طريق الجهود المبذولة لتثبيت التهدئة وإعادة إعمار قطاع غزة” .

وأضافت أن القرار “يأتي بعد أسبوع من مطالبة رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، نظيره البريطاني (بوريس جونسون)، على هامش اجتماع قمة المناخ في غلاسكو، باعتماد حركة حماس منظمة إرهابية”.

وطالبت الخارجية الفلسطينية، الحكومة البريطانية بـ “التوقف عن سياسة الكيل بمكيالين، والازدواجية في المعايير، والتراجع الفوري عن هذا القرار”.

والجمعة، أعلنت وزيرة الداخلية البريطانية، بريتي باتيل، أنها شرعت في استصدار قانون من البرلمان يصنف “حماس” منظمة “إرهابية” ويحظرها في المملكة المتحدة.

وقالت باتيل في تغريدة: “لقد اتخذت اليوم إجراءات لحظر حماس بالكامل، هذه الحكومة ملتزمة بالتصدي للتطرف والإرهاب أينما كان”.

 

المصدر: وكالات

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا