أبناء كعيدنة بحجة ينددون بجريمة إعدام الأسرى في الساحل الغربي

موقع أنصار الله – حجة – 15 ربيع الآخر 1443 هجرية

استنكر أبناء مديرية كعيدنة بمحافظة حجة، جريمة إعدام مرتزقة العدوان عشرة من أسرى الجيش واللجان الشعبية في الساحل الغربي.

ونددوا في وقفة قبلية حاشدة اليوم السبت ،نظمت بتجمع المدابر عزلة بني نشر ، حضرها مشرف المديرية محمد الخاشب وعدد من أعضاء المجلس المحلي ومدراء فروع المكاتب التنفيذية وشخصيات اجتماعية ومشايخ وعقال، بالجريمة التي تتنافى مع كافة الشرائع السماوية والقيم الإنسانية.
وأكد المشاركون أن إعدام الأسرى والتمثيل بجثثهم جريمة حرب مكتملة الأركان، ووصمة عار في جبين المجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية.. محملين تحالف العدوان ومرتزقته المسؤولية الكاملة إزاء هذه الجريمة الإرهابية وغيرها من الجرائم.

ودعا بيان الوقفة، أبناء الشعب اليمني إلى استمرار النفير العام والتحرّك لرفد جبهات الدفاع عن الوطن للرّد على هذه الجريمة، وتطهير البلاد من الغزاة ومرتزقتهم.

وباركوا الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات.. مؤكدين أن جرائم العدوان ومرتزقته، لن تثني الشعب اليمني عن مواصلة معركة التحرر والاستقلال.

وأكد البيان استمرار أبناء مديرية كعيدنه في رفد الجبهات بالرجال وقوافل الدعم وتقديم التضحيات حتى يتحقق النصر من الله .

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا