الرئيس الجزائري ينتقد التطبيع المغربي مع العدو ويؤكد على ضرورة مشاركة سوريا في القمة العربية القادمة

موقع أنصار الله – الجزائر – 22 ربيع الآخر 1443 هجرية

 

قال الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون إنه يأسف لاتفاق المغرب مع العدو الإسرائيلي، مؤكدا أن “تهديد الجزائر من المغرب خزي وعار ولم يحدث منذ 1948”.

وجاء تصريح تبون خلال حديثه مع ممثلي وسائل إعلام محلية مساء الجمعة، حيث أشار إلى تصريحات نقلتها وسائل إعلام مغربية عن وزير خارجية العدو الإسرائيلي، يائير لابيد، قال فيها “نحن نتشارك مع المملكة القلق بشأن دور دولة الجزائر في المنطقة، التي باتت أكثر قربا من إيران وهي تقوم حاليا بشن حملة ضد قبول إسرائيل في الاتحاد الإفريقي بصفة مراقب”.

واشار الرئيس الجزائري الى إنه من المفترض أن تشارك سوريا في القمة العربية القادمة في الجزائر، وقال أن بلاده تسعى لأن تكون القمة “جامعة للصف العربي”.

من جهته، أعرب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد في وقت سابق عن استعداد دمشق لتطوير علاقاتها مع جيرانها في المنطقة، على الرغم من مواقفهم السابقة إزاء النزاع السوري.

وأبدى المقداد قناعته بأن جامعة الدول العربية منذ إقصاء سوريا عن مقعدها فيها تعمل بلا “قلب العروبة النابض”.

 

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا