الرهوي يؤكد دعم القيادة الثورية والمجلس السياسي لمشروع “أتمتة الوزارات والمؤسسات

أكد عضو المجلس السياسي الأعلى، أحمد غالب الرهوي، دعم القيادة الثورية والمجلس السياسي لمشروع أتمتة الوزارات والمؤسسات وقطاعاتها في الدولة بعقول خريجي جامعة صنعاء وكافة الجامعات اليمنية.

وخلال الحفل، الذي نظّمته المؤسسة العلمية لرعاية المبدعين ومنصة اليمن للتكنولوجيا بالتعاون مع جامعة صنعاء اليوم، لتدشين أتمتة عدد من الجهات الرسمية عبر توجيه مشاريع خريجي كلية الحاسوب ومركز الحاسوب الآلي بجامعة صنعاء، وذلك لتنفيذ 40 نظاما وتطبيقا الكترونيا، أشار الرهوي إلى أن القيادة ستعمل علي تذليل كافة الصعوبات في هذا الجانب.. لافتا إلى النجاح الذي تحقق في النيابة العامة الذي يتوافق مع الرؤية الوطنية.

ولفت إلى ضرورة الاهتمام بالتدريب والتأهيل بما يخدم العملية التنموية وتعزيز الشراكة بين كافة مؤسسات الدولة والمؤسسة التعليمية، في تنفيذ مشاريع الأتمتة التي ترعاها المؤسسة العلمية لرعاية المبدعين ومنصة اليمن للتكنولوجيا بتوجيه مشاريع خريجي كلية الحاسوب ومركز الحاسب الآلي بجامعة صنعاء.

وقال الرهوي: “إن اليمن تزخر بالمبدعين والكفاءات في كافة المجالات التي تقوم الدول الأوربية والغربية باستقطابها” .. مشيدا بالمدعين اليمنيين، أمثال عميد المخترعين المهندس محمد العفيفي، وغيره ممن ظلوا صامدين رغم العدوان والحصار.

من جانبه، أشار وزير العدل، القاضي نبيل العزاني، إلى أهمية تنفيذ مشروع الأتمتة في مؤسسات الدولة التي انطلقت خطواته بعد ثورة 21 سبتمبر بالرغم من العدوان الأمريكي – السعودي والحصار الجائر.

ولفت إلى أن الوزارة نفذت الربط الشبكي في النيابات العامة والأجهزة المرتبطة بالقضاء .. منوها إلى احتياج الوزارة إلى كادر متخصص لتطوير الأنظمة التي تساعد في إنجاز الأعمال.

بدوره، أكد نائب وزير التعليم العالي، الدكتور علي شرف الدين، أن الوزارة عملت على نقل مخرجات التعليم الجامعي من البحوث النظرية إلى البحوث التطبيقية، بالإضافة إلى تنظيم 30 مؤتمرا علميا خلال العام الحالي في مختلف المجالات رغم الصعوبات التي تمر بها البلاد.

ودعا المؤسسات الحكومة المعنية والقطاع الخاص لدعم مشاريع خريجي الجامعات ومساعدة المبدعين لتحقيق أهدافهم، بما يخدم المصلحة العامة.

فيما أشار رئيس جامعة صنعاء، الدكتور القاسم عباس، ونائب رئيس المؤسسة العلمية، الدكتور أحمد العماد، إلى أن هذه الفعالية تأتي تنفيذا لتوجهات قائد الثورة، السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي، ورئيس المجلس السياسي الأعلى، المشير الركن مهدي المشاط، للاهتمام بالمبدعين من الشباب في مختلف المجالات العلمية.

ولفتا إلى أن هذه الفعالية تعد الأولى، وترجمة لأهداف التعليم العالي لتفعيل التواصل لتنفيذ المشاريع على الواقع لخدمة المجتمع والمؤسسات والجهات الرسمية ومعالجة المشاكل ووضع حلول عبر أتمتة العمل المؤسسي.

وأشادا بصمود الدكاترة وحرصهم على مواصلة العملية التعليمية، ووقوفهم مع الوطن في مواجهة العدوان الأمريكي- السعودي، والعمل على تأهيل الشباب والشابات في مختلف المجالات.

حضر الفعالية رئيس الهيئة العامة للأراضي والمساحة والتخطيط العمراني، الدكتور هاشم الشامي، ونائب وزير الزراعة والري، الدكتور رضوان الرباعي، ووكيل وزارة العدل لشؤون التوثيق، القاضي أحمد الجرافي، ورئيس مجلس الأمناء للمؤسسة العلمية، عبدالله جحاف، ورئيس منصة اليمن للتكنولوجيا، الدكتور خليل جحاف، وعمداء الكليات في جامعة صنعاء.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا