المدلل: المقاومة فرضت توازن رعب وردع مع العدو وهي في أعظم حالتها

موقع أنصار الله – فلسطين – 26 جمادى الأولى 1443 هجرية

 

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد المدلل أن المقاومة اليوم في أعظم حالتها بعد التقدم الكبير في أدواتها العسكرية والتي باتت واضحة للعدو والصديق، مشددًا على أن المقاومة استطاعت تغير معادلات كبيرة في الصراع مع العدو.

وقال القيادي المدلل تعقيبًا على مناورات “الركن الشديد2”: “إن المقاومة فرضت معادلات توازن الرعب والردع مع العدو، ووحدت الشعب الفلسطيني خلفها”.

وأشار إلى أن الفعل الميداني الثوري في الضفة الغربية المحتلة لم يأتِ من فراغ وإنما من المعنويات التي ارتفعت نتيجة قناعة الشعب بأن هناك مقاومة تدافع عنه.

وفيما يتعلق بتهديدات العدو باغتيال قادة المقاومة أكد القيادي المدلل أن تهديدات العدو ليست جديدة واذا نفذ أي عملية اغتيال وجدنا المقاومة أكثر قوة وعزيمة من السابق، قائلًا: “المقاومة اليوم بعد الاغتيالات لعظماء قادتها أصبحت هي التي تفرض أجنداتها على العدو الصهيوني”.

ولفت القيادي في حركة الجهاد الإسلامي إلى أن المجتمع الصهيوني أصبح يصدق المقاومة أكثر من قادة العدو بـ “انها اذا قالت فعلت”.

واختتمت “الغرفة المشتركة” لفصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم الأربعاء، فعاليات التدريب المشترك “مناورة الركن الشديد 2″، والتي استمرت لعدة أيام في مواقع وميادين التدريب بمشاركة كافة الأذرع المسلحة لفصائل المقاومة.

وكانت فصائل المقاومة أطلقت الأحد الماضي فعاليات التدريب المشترك لفصائل المقاومة “الركن الشديد 2″، التي “شهدت العديد من الأنشطة التدريبية والفعاليات العسكرية لتبادل الخبرات بين جميع فصائل المقاومة، لتحقيق التجانس وتوحيد المفاهيم وسرعة تنفيذ المهام بكفاءة واقتدار”.

 

المصدر: فلسطين اليوم

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا